التحالف الدولي يعلن بدء مرحلة جديدة من مهامه في العراق

أعلن التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة، الجمعة، عن بدء مرحلة جديدة من مهماته الاستشارية في العراق، مشيرا إلى أن مجموعة “المستشارین العسكریین” العاملين ضمن قوة المهام المشتركة، ستكون “أصغر حجماً” لكن بقدرات متخصصة من الخبراء لتقدیم المشورة.

وقال التحالف في بيان “بدأت قوة المهام – العراق، في قوة المهام المشتركة – عملیة العزم الصلب، مرحلة جدیدة في مھمتھا الاستشاریة لدعم قوات الأمن العراقیة في 2 تموز/یولیو 2020″، مستدركاً “لقد شهدت مراسم بسیطة عملیة تغییر المهمة، حیث قامت قوة المهام – العراق بتقلیص عدد أفرادھا وإعادة تنظیمھا لتكون مجموعة المستشارین العسكریین كجزء من نھج جدید لدعم عملیات قوات الأمن العراقیة في مهمة هزيمة داعش في العراق”.

وأضاف البيان أن “مجموعة المستشارین العسكریین في العراق ستكون أصغر حجما، ولكن بقدرات متخصصة من الخبراء لتقدیم المشورة لأفراد الأمن والقادة العراقیین. وسیعود أفراد قوة المهام – العراق السابقة إلى بلدانھم الأصلیة أو یتم إعادة نشرھم لدعم مهام أخرى ضمن قوة المهام المشتركة – عملیة العزم الصلب.

وتابع أن “مجموعة المستشارین العسكریین تتكون من فرق استشاریة من 13 دولة من التحالف، تعمل جنباً إلى جنب مع ضباط الاتصال في قیادة العملیات العراقیة في موقع مركزي واحد في بغداد. وسیكون العمید رایان ریداوت، في سلاح البحریة الأمریكیة، مدیر مجموعة المستشارین العسكریین – العراق”.

وقال العمید رایان ریداوت، في سلاح البحریة الأمریكیة، مدیر مجموعة المستشارین العسكریین – العراق: “بكل صراحة وتواضع ، إنه لشرف لي أن أكون جزءاً من هذه المهمة” وذلك عند تسلمه مهام قیادة مجموعة المستشارین العسكریین، مشيراً إلى أن يتطلع إلى “معرفة المزید منكم والعمل معكم بینما نواصل البناء على أساس النجاح الكبیر الذي حققته قیادة العملیات المشتركة – العراق”.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close