هوشيار عبدالله يعلق على جريمة الاعتداء على فتى في بغداد: هذه مشكلة الشعب من زاخو إلى البصرة

علّق النائب هوشيار عبدالله على جريمة الاعتداء على فتى في بغداد وتجريده من ملابسه وحلق شعره وإهانته من قبل قوة أمنية، قائلاً :” أن المشكلة تتعلق بشعب من زاخو إلى البصرة بين مطرقة الفقر وسندان القمع “.

وقال في تغريدة نشرها اليوم في حسابه الشخصي بموقع تويتر :” تشكيل لجنة تحقيقية!! هل هناك حاجة إلى لجنة للوصول للمجرمين الذين عذبوا وأهانوا هذا الفتى؟ المشكلة لايمكن حصرها بقضية الاعتداء على هذا المسكين، ولايمكن حصرها ب ٧٠٠ شهيد وعشرات آلاف الجرحى، المشكلة تتعلق بشعب من زاخو إلى البصرة بين مطرقة الفقر وسندان القمع، النظام كله يجب تغييره “.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close