حين تغير القطارات محطاتها

حين تغير القطارات محطاتها
كواكب الساعدي
حين تُّغير القِطاراتُ محطاتها
كثيراً ماعَلّقتهُا
بجدارِ غُرفتها
أسئلة كامنة برأسها
أهيَ الوحدةُ أختيار ؟؟
حين نقّصُ رؤانا
بالشِعر لنقع في غياهب جُبّه
كطائر أسطوري نُحّلق معه
* ************************
نؤثث لقلوبنا
فننصاع اليهِ
بسجون صغيره
تؤول لكون
نرتشف فيه الارق
وتفاصيل تدق بالقلب وتداً
* ************************
وحين تغير القطارات محطاتها
لحبيب انضم للهاربين
من زخمً الحياة
حبيباً وحدها تراه
* ******************
ينشب حينها بلحظاتها
مخالبه الضجر
لتكونً العزله هي الملاذ الآمن
* *************************
حبيباً لا تُريد ان تكون
اول سطر بكتابه
ولا لمليء وقت فراغه
يحدثها عن غزواته
وطوابير قتيلاته
* ************************
من يفهمها
من ينتبه لافكارها
ومنً يبدد مخاوفها
قلمها الذي هو صدىً لذاتها
تدافع به عن حقها بالبقاء
* ************************
تتنفس قصائدها كوردة
تتنفست نسيم فجر
كياسمين باول قطافه
* *******************
هو العالم بلحظات تغيّر
وأُستبدلت قوانين بُأخر
فالاجدى انً نتغير
وان نُغير أشيائنا الرتيبه
* ******************
لنعيد قصص صِغار
كانوا يستحمون بالرمل
وحين يشوب زُرقة السماء
غيم أبيض.
فنتصور
حين تنعكس ظلالناً على الماء
ورائحةًالخشب المحترق
وقُبرات سترحل
وعصافيراً نرميها بحجر
* ********************
حين يدس الظلام
مخالبه السوداء
برداء ليل
فنرتهب
* ************

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close