العراق يخفض انتاجه النفطي دون المقرر.. والأردن يريد تصديرًا أكثر

أكدت وزارة النفط، أن العراق سينفذ تخفيضات إضافية لإنتاجه النفطي بنحو 400 ألف برميل يوميا في آب الحالي، لتعويض إنتاج فائض في الفترة الماضية بموجب اتفاق أوبك+ لخفض الإنتاج.

وذكر بيان صادر عن وزارة النفط وشركة تسويق النفط (سومو) أن تخفيضات إنتاج النفط في آب، ستكون أكثر وأعلى من المتفق عليها لهذا الشهر.

وكان وزير النفط إحسان عبد الجبار قد صرح، في وقت سابق، أن من مصلحة بلاده الالتزام باتفاق خفض الإنتاج الذي أقرته “أوبك+”.

أضاف الوزير أن “كل الشركات الأجنبية تقريبا ردت بالإيجاب على طلب مراجعة بنود عقد خدماتها لكن شركة واحدة رفضت، سنطلب من إقليم كردستان المساهمة في حصة الخفض طبقا لاتفاق أوبك+”.

الى ذلك، تجرى مفاوضات رفيعة المستوى بين العراق والأردن، في الظرف الراهن، يسعى من خلالها الجانب الأردني لشراء المزيد من واردات النفط الخام، بعد نجاح صفقة تموز.

وكشف معاون المدير العام لشركة “سومو”، علي نزار، أن واردات النفط الخام العراقي إلى المملكة الأردنية الهاشمية، بلغت 300 ألف برميل خلال شهر تموز الماضي.

وأوضح نزار، أن واردات الخام العراقي إلى الأردن، بواقع 10 آلاف برميل في اليوم في تموز الماضي، على مدار 30 يوميا.

وأضاف، أن موضوع مذكرة التفاهم مع الجانب الأردني طور التفاوض والمصادقة بين حكومتي البلدين الشقيقين، حول المعادلة السعرية والشروط التعاقدية المرتبطة بها، لبيع الخام العراقي إلى الأردن.

ولفت معاون المدير العام إلى أن المفاوضات رفيعة المستوى وما زالت مستمرة حتى الآن بين البلدين. ويصدر العراق النفط الخام، إلى الأردن، تنفيذًا لمذكرة التفاهم الموقعة بين حكومتي البلدين في الثاني من شهر شباط العام الماضي 2019.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close