سلطات كردستان تحتجز جميع العاملين في قناة “NRT” بدهوك

١٢/٨/٢٠٢٠

داهمت القوات الامنية في دهوك مكتب قناة “NRT” واعتقلت جميع العاملين فيه، بعد فترة وجيزة على احتجاز فريق القناة المكلف بتغطية تظاهرات انطلقت نهار اليوم الاربعاء في دهوك احتجاجا على تردي الوضع المعاشي والخدمي.

مدير مكتب القناة في بغداد اوميد محمد افاد لجمعية الدفاع عن حرية الصحافة في العراق عن احتجاز مراسلهم (بريار حجي) والمصور (عبدالوهاب بنيامين) من قبل قوات الاسايش خلال تغطيتهم للتظاهرة، مضيفا ان قوة اخرى داهمت مقر مكتب القناة واحتجزت مدير مكتبهم (بيوار حلمي نور الدين) وجميع الزملاء العاملين فيه دون اي ذكر للأسباب، وهم كل من المونتير ريوار علي صالح، وموظف الاستعلامات احمد عدنان خالد، وسائق الخدمة شريف محمد سليم.

وقال ان عديد المحتجزين لدى السلطات هو ستة زملاء، جميعهم جرى اعتقالهم دون مذكرات قبض، واطلق سراحهم قبل كتابة نص هذا البيان بقليل.

واذ تطالب جمعية الدفاع عن حرية الصحافة في العراق سلطات الاقليم بالكف عن التضييق على الصحفيين، فانها تعد ذلك انتهاكا صارخا للدستور، ومخالفة صريحة للمعاهدات الدولية التي وقعتها سلطات الاقليم وألزمت بها نفسها.

وتطالب الجمعية الحكومة الاتحادية للتدخل من اجل ايقاف سلسلة الانتهاكات التي تطال الصحفيين في الاقليم على يد السلطات هناك، لا سيما وان حالات الاحتجاز جرت دون مذكرة اعتقال.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close