العاني: وجود حزب العمال ليس سبباً مقنعاً لقصف المدن الحدودية العراقية

اعتبر رئيس لجنة الصداقة البرلمانية العراقية التركية ظافر العاني، الاربعاء، وجود حزب العمال الكردستاني ليس سبباً مقنعاً لقصف المدن الحدودية العراقية، مشيراً الى أن “تمادي” أنقرة في الاعتداء على العراق سيجعلها تخسر كل الاصدقاء.

وقال العاني في بيان إنه “من موقع مسؤوليتي كرئيس للجنة الصداقة النيابية العراقية التركية أؤكد من جديد بأن ‏تمادي أنقرة في الاعتداء على العراق سيجعلها تخسر كل اصدقاءها ولن يكون بمقدور أحد تبرير انتهاكاتها او غض النظر عنها مادام الأمر يتعلق بسيادة العراق واحترام حدوده”.

وأضاف أن “وجود حزب العمال الكردستاني الـ PKK ليس سببا مقنعا لقصف المدن الحدودية العراقية وقتل المواطنين الابرياء والقيام باعمال عسكرية من طرف واحد وعلى أنقرة ان تحل مشكلاتها الداخلية بالطريقة التي تجدها مناسبة ولكن بعيدا عن العراق”، معرباً عن مساندته “لبيان وزارة الخارجية العراقية والاجراءات التي اتخذتها وندعو الحكومة لانتهاج كل الوسائل السياسية الممكنة لحفظ سيادة العراق وارواح مواطنيه”.

وكانت وزارة الخارجية العراقية استدعت سفير تركيا لدى بغداد وسلمته مذكرة احتجاج شديدة اللهجة على قصف جوي نفذته طائرة مسيرة تركية على أراض عراقية، أمس الثلاثاء، استهدف اجتماعا لضباط بحرس الحدود العراقي ومسؤولين ب‍حزب العمال الكردستاني.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close