رئيس هيئة المنافذ: وارداتنا لتموز الماضي 100 مليار دينار وهناك “قيادات سياسية” تحاول إفشال سيطرتنا

أكد رئيس هيئة المنافذ الحدودية عمر الوائلي، الخميس، أن هناك “قيادات سياسية” تحاول إفشال السيطرة على المنافذ الحدودية، وفي حين أشار إلى أن معبر عرعر مع السعودية جاهز للعمل، أوضح أن واردات شهر تموز الماضي بلغت 100 مليار دينار، على الرغم من أن 60 بالمئة من البضائع التي تدخل العراق معفية من الضرائب.

وقال الوائلي في تصريحات عبر برنامج القرار لكم الذي تبثه “فضائية دجلة”، إن “قيادات سياسية تحاول افشال سيطرة الحكومة على المنافذ ونحن في الهيأة قدمنا اوراقا لرئيس الوزراء مصطفى الكاظمي تتضمن 20 نقطة مهمة تهم سيطرة الاجهزة على المنافذ الحدودية”.

وأضاف أن “60 بالمئة من البضائع التي تدخل العراق معفية من الضرائب وعلى الرغم من ذلك فأن واردات المنافذ خلال شهر تموز بلغت 100 مليار دينار من سبعة منافذ فقط”.

وأشار الوائلي إلى أن “ضباطا في المنافذ تعرضوا لتهديدات وصلت لمهاجمة منازلهم بالقنابل ونحن نمتلك القدرة على اغلاق المنافذ الحدودية بمسج عبر الهاتف”، منوها إلى أن “افتتاح منفذ عرعر مع السعودية مرتبط بقرار من رئيس الوزراء ونحن جاهزون في اي وقت لاعادة العمل به”.

ولفت إلى أنه “تم العثور على مادة السيفور شديدة التفجير في مطار بغداد تعود لوزارة النفط، ومادة السيفور التي عثر عليها بمطار بغداد نقلت لمكان امن”، مبينا أن “معبر جريشان تحت سلطة الحكومة وتتواجد فيه قوة عسكرية وعمله خلال النهار فقط”.

,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close