الحداد يدعو بغداد وأربيل إلى العودة لطاولة الحوار

دعا النائب الثاني لرئيس البرلمان بشير الحداد، الخميس، الحكومة الإتحادية وحكومة إقليم كردستان إلى العودة الى طاولة الحوار لحل الملفات العالقة بين الطرفين وفق الدستور، معتبراً أن المواطن في الإقليم هو “المتضرر” من عدم التوصل إلى اتفاق.

وقال مكتب الحداد في بيان إنه “على ضوء البيانين الصادرين من حكومة إقليم كردستان العراق ومن وزارة المالية الإتحادية مؤخراً حول علاقة الإقليم بالحكومة الإتحادية والتزامات الطرفين الدستورية، دعا نائب رئيس مجلس النواب العراقي بشير خليل الحداد الحكومة الإتحادية وحكومة إقليم كردستان العراق الإسراع في العودة إلى طاولة الحوار واستئناف المباحثات وإكمالها والإتفاق وفق الآليات الدستورية والقانونية لحل جميع القضايا والملفات العالقة بين الطرفين”.

وأشار الحداد، وفقاً للبيان، إلى أن “المتضرر من نتائج التأخير في المباحثات وعدم التوصل الى الإتفاق هو المواطن في الإقليم”، مضيفاً أن “الحكومة الاتحادية ملزمة بتأمين المستحقات المالية وتأمين رواتب موظفي ومتقاعدي الإقليم اسوة بباقي المحافظات العراقية وبالمقابل إيفاء الإقليم بالتزاماته الدستورية والوصول إلى حلول مشتركة لتعزيز التعاون بين بغداد وأربيل”.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close