احتجاز مراسلة راديو “صوت” في قضاء كلار بالسليمانية

13/8/2029

احتجزت قوة من الاسايش مراسلة راديو صوت (Deng) في قضاء كلار التابع لمحافظة السليمانية ريناس صالح.

وأفادت الزميلة لجمعية الدفاع عن حرية الصحافة في العراق، أنها كانت في مهمة صحفية لتوزيع استمارات استبيان حول ثقة المواطنين بالأجهزة الامنية ومراعاة تلك الأجهزة لمعايير حقوق الانسان، وتفاجأت بقوة امنية طلبت منها إظهار هوياتها التعريفية والجهة التي تعمل معها، واقتادوها على الفور الى عجلة حكومية، لكنها رفضت، فارغموها على الصعود.

وأشارت ريناس الى أن عناصر القوة استولوا على الاستمارات والهاتف المحمول الشخصي وهوياتها التعريفية، واقتادوها نحو مقر الأمن، إلا أن وساطات قام بها مدير الراديو أدت لإطلاق سراحها المشروط بحضورها يوم الأحد المقبل الى مقر الأمن للتحقيق معها حول الاستمارة والغرض منها.

وشهدت مناطق الاقليم اول امس الاربعاء احتجاجات واسعة للمطالبة بتحسين الواقع المعيشي وإطلاق رواتب الموظفين، رافقها اعتقالات واحتجاز للصحفيين دون مذكرات قبض.

جمعية الدفاع عن حرية الصحافة في العراق اذ تدين احتجاز الزميلة ريناس صالح، دون مذكرة قبض، فانها تعد ذلك انتهاكا صارخا لحرية العمل الصحفي والإعلامي في البلاد.

وتطالب الجمعية السلطات في الاقليم بالكف عن احتجاز واعتقال الصحفيين اثناء اداء عملهم، وضرورة الالتزام بالدستور، ومبادئ القانون الذي أتاح للإعلام والصحافة حرية العمل دون قيد أو شرط.

كما تناشد الجمعية المنظمات الأممية والدولية المختصة بالضغط على سلطات الاقليم من اجل ثنيها عن مسعاها في تضييق الخناق على حرية التعبير بشكل عام والصحافة والاعلام بشكل خاص.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close