الاسايش تغلق مكتب قناة NRT في دهوك وتصادر معداته وتعتقل صحفيين اخرين

اغلقت قوة امنية من الأسايش مكتب قناة NRT في دهوك واستولت على جميع معداته، واعتقلت صحفيين اخرين في الاقليم.
منسق جمعية الدفاع عن حرية الصحافة في العراق بكردستان افاد عن قيام عناصر من الاسايش بمداهمة مكتب القناة ليل الاربعاء، ومصادرة جميع معداته، بعد ان اخرجت جميع العاملين فيه، وذلك على خلفية تغطية القناة للتظاهرات التي انطلقت في زاخو قرب معبر ابراهيم الخليل مع تركيا احتجاجا على حرمان سكان المنطقة من العمل في المعبر الحدودي.
وأضاف ان قوة امنية اخرى في الاقليم قامت فجر اليوم الخميس باعتقال مراسلين تابعين لمكتب القناة في منطقتي العمادية وزاخو، وهم كل من نهاد اورماري واحمد زاخوي واستولت على كاميراتهم ومعدات اخرى، على اثر تغطيتهم لحادثة سقوط طائرة تجسس تركية دون طيار في الاقليم.
وتعد جمعية الدفاع عن حرية الصحافة استمرار السلطات في الاقليم على اعتقال الصحفيين وإغلاق مقار وسائل الاعلام اصرارا على خرق الدستور وانتهاكا لكل المعاهدات والقوانين الكافلة لحرية العمل الصحفي.
وتعرب الجمعية عن استغرابها من صمت الحكومة الاتحادية ازاء هذه الانتهاكات الإنسانية، والخروقات المتواصلة.
وتجدد الجمعية مطالبتها للسلطات في الاقليم الى وضع حد للانتهاكات التي تطال المؤسسات الصحفية، وكوادرهم بعد تأديتهم لعملهم، وتطالب بإطلاق سراح الزملاء الصحفيين بأسرع وقت، والابتعاد عن سياسة الترهيب والتخويف والأساليب التعسفية بحقهم، والالتزام بالدستور.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close