(امريكا قدمت للعراق الخير)..(وشيعة العراق..قدموا للعراق “الطائفيين” والمليشيات والفاسدين ليسلموه لايران)

بسم الله الرحمن الرحيم

(امريكا قدمت للعراق الخير)..(وشيعة العراق..قدموا للعراق “الطائفيين” والمليشيات والفاسدين ليسلموه لايران)

شيعة العراق بعد 2003.. لغاية 2018.. انتخبوا الاسلاميين (الطائفيين) وعارضوا الدكتاتور صدام لخاطر عيون (هؤلاء الاحزاب الاسلامية المحسوبة شيعيا) وبعد ذلك (يتهمون امريكا بانها جلبت الطائفية) والذي يسمعهم يظن ان شعب تكساس باصابعه البنفسجية من انتخب الاسلاميين واجنحتهم العسكرية المليشياتيه.. من دعوجية وصدرية.. وبدرية وعصائبية ونجبائية .. وغيرهم من الولائية .. وليس (شعب وسط وجنوب العراق الشيعة)؟

والذي يسمعهم يظن ان الاصبع البنفسجي الشيعي انتخب (الشرفاء والنزيهين.. وليس سقط المتاع من احزاب وشخصيات سرقت العراق وعاثت به فسادا وسلمته بكل عهر لايران تهيمن عليه كنوري المالكي وهادي العامري ومقتدى الصدر .. الخ)..

وليس هذا فحسب يتهمون امريكا بانها وراء الحرب على الهوية.. وكأنه (جيش المهدي اسسته امريكا.. والقاعدة جاءت من فلوريدا وليس من سوريا الاسد) باعتراف المالكي الذي اتهم النظام السوري لبشار الاسد بدعم الارهاب بالعراق والايام الدمية فيه منذ 2003..

علما جناحي القتل على الهوية هم اعداء امريكا .. (المجاهدين.. والمقاومين)..

الذين فجروا وزرعوا العبوات الناسفة والسيارات المفخخة وصكوا وذبحوا وعذبوا الابرياء بعشرات الالاف.. ولا ينكر ذلك الا كاذب اثيم..

والذي يسمعهم ان شيعة العراق (ينتظرون الحلول لديهم من كوادر علمية وبحثية مرموقة.. وليس من ثالوث “الصدر والسستاني وسليماني الهالك ممثل خامنئي حاكم ايران بالعراق”) لسنوات.. فنسمع من حاكم الزاملي الصدري بانه (لم ياتي رئيس وزراء للعراق الا بضوء اخضر من مقتدى الصدر)؟؟ وكل رئيس وزراء ياتي يعترف بانه وراءه المرجعية.. وانه على هدى المرجعية؟؟ طبعا المرجعية الايرانية.. (خامنئي او سستاني)..

فبالله عليكم مقتدى الصدر من هو؟؟

هل لديه تاريخ بمعارضة الطاغية صدام اثمر عن نجاحه باسقاط صدام بدون الحاجة لتدخل دوليمثلا؟.. هل لديه تاريخ علمي.. ؟ هل هو خريجي كلية او معهد او مدرسة ثانوية او خريج روضة على الاقل؟ كل ذلك ليس لديه.. وبعد ذلك يقولون (ليش طاح حظ العراق وشيعته).. اذا نكره مثل الصدر يتحكم بمصير العراق وشيعته.. واخرين ينتظرون الحلول من (السستاني الايراني).. الذي لم يظهر يوما للناس.. واخرين يجهرون بعمالتهم لخامنئي حاكم ايران بكل خيانة.. وتريدون العراق اصير براسه حظ..

بالمقابل (السنة العرب احتضنوا ايضا الارهابية من قاعدة و36 فصيل سني مسلح.. وبعد ذلك داعش).. بعد ان ضحكت عليهم (ايران عبر سوريا الاسد) بدعم المسلحين السنة من كل دول العالم وتدريبهم بسوريا وارسالهم للعراق.. (فهل ينكر احد هذه الحقائق)؟؟

ولمن يسال ما هو الخير الذي قدمته امريكا للعراق..

اقول لو اخذنا من طرح هذا السؤال بحسن الظن لجهلة .. وليس لكونه عبدا.. لا يعرف معنى الحرية.. نقول:

1. امريكا قدمت للعراق بعد 2003 ما قدمته للشعبين الالماني والياباني بعد الحرب العالمية الثانية.. وحلت امريكا الجيش الالماني الذي تبخر كحال الجيش العراقي الصدامي بعد حرب 2003.. السؤال لماذا اليابان والمانيا اصبحوا دول عظمى صناعية.. والعراق تراجع بكل شيء.. اين العلة؟ بالتاكيد ليس بامريكا..

2. امريكا اسقطت حكم البعث وصدام الدكتاتوري الذي كان يستعبد العراقيين ومن ينطق من العراقيين بكلمة ضد صدام يقطع لسانه فورا.. او يعدم.. هذا النظام البعثي لصدام الذي جر العراق لحروب لا تنتهي فقد بها العراق مئات الالاف من خيرة شبابه وقطع نسلهم بمقتلهم بالسجون والجبهات والمقابر الجماعية.. وحرقت مئات المليارات الدولارات بمغامرات صدام الكارثية العسكرية.. ليفقر الشعب العراقي ويتشرد ملايين منه..

3. امريكا دعمت عملية سياسية انتخابية ديمقراطية.. ولكن اصابع العراقيين المليونية البنفسجية بعد 2003 انتخبت احزاب اسلامية لا تؤمن اصلا بالديمقراطية..

4. امريكا وقفت لجانب العراق ضد الارهاب والمليشيات المدعومين من دول الجوار المعادية لامريكا ايران وسوريا خاصة..

5. امريكا قدمت للعراق مئات الشركات الامريكية الكبرى للنهوض بالعراق ولكن اصابع الملايين البنفسجية انتخبت قوى سياسية اسلامية فاسدة سافلة لديها مصلحة ايران هي العليا وهدفها جعل العراق ضيعة للايرانيين وحديقة خلفية للفرس.. والله على ما اقول شهيد..

6. امريكا حررت شيعة العراق من موروث 1400 سنة عام 2003 في وقت كانوا ينتظرون الامام المهدي ليخلصه فظهر بوش الامريكي.. فماذا نفعل لناكري جميل امريكا الذين عظوا يدها.. وتحالفوا مع اعداء امريكا.. المتمثله بايران الشر و العدوان والطمع والقذارة.

ونرد على من يقول مستهزئا (ترامب استقبل ماكرون رئيس فرنسا).. (ولم يستقبل الكاظمي):

نقول.. يا عملاء ايران من مليشيات واحزاب.. (كيف تريدون العالم يحترم العراق.. ومليشياتكم المفروض هي تابعة للقائد العام للقوات المسلحة العراقية.. ضمن هيئة الحشد.. تقوم باقتحام المنطقة الخضراء.. وخطفت ضباط مكافحة الارهاب.. وتدوس على صور رئيس وزراء جمهورية العراق.. وترمي بالكاتيوشا مطارات ومعسكرات عراقية ومقار هيئات ودبلوماسية) ..

وليس هذا فحسب (ايران تفننت بالتقليل من شان العراق و رئيس وزراءه) فعندما اراد زيارة السعودية (سارع سيء الصيت وزير خارجية ايران ظريف للعراق.. وافشل الزيارة).. وحاولت ايران مجددا (بزيارة قااني قائد مليشة جيش القدس الايراني للعراق قبل زيارة الكاظمي لامريكا) ..

وبعد ذلك تقولون (لماذا العالم لم يحترم العراق والكاظمي)؟؟ لعنكم الله يا عملاء ايران من احزاب ومليشيات ليوم الدين.. وان شاء الله لكم يوم قريب تتمنون لو كانت نهايتكم مثل نهاية المقبور صدام.. ان شاء الله اشنع وابشع.. انتقاما لما فعلتموه بالعراق وشعوبه.. بفسادتكم واجراكم وعمالتكم بكل خيانة لايران القذارة.

ولمن قد يشتمنا بقوله.. (ما دخل المرجعية).. بالكوارث التي تحل على شيعة العراق الجعفرية:

1. من مزق شيعة العراق سياسيا.. واليس كل الاحزاب الحاكمة فسادا وعمالة لايران هي من وحي مرجعيات.. (حزب الدعوة من وحي مرجعية الصدر الاول).. (المجلس الاعلى من وحي الخميني حاكم ايران وتاسس داخل ايران).. (التيار الصدري من وحي الصدر الثاني).. (حزب الفضيلة من وحي العيقوبي).. (العصائب وبدر والنجباء وكتائب سيد الشهداء وحزب الله.. الخ من المليشيات.. من وحي الخميني حاكم ايران القائد العام للقوات المسلحة الايرانية حسب الدستور الايراني).. الخ.. وبعد ذلك (تقولون ما دخل المرجعية بما يجري بالعراق)؟

2. من مزق شيعة العراق الجعفرية افقيا الى (صدريين ولا صدريين).. من مزق شيعة العراق الجعفرية عاموديا الى (حوزة صامتة وحوزة ناطقة) اليس صراعات المرجعيات على السلطة والنفوذ.. والمغانم.

3. من مزق شيعة العراق عقائديا.. الى (ولائية ولا ولائية) اليس اطماع المرجعيات بالسلطة.. التي اشعلها الخميني الايراني..

4. اليس مصادر اتخاذ القرار لشيعة العراق المنكوبين بهذه المصادر (عوائل المرجعيات المتوفين والاحياء ذوي الاصول الاجنبية والاجانب).. (مقتدى الصدر ابن مرجع ميت لبناني الاصل).. (عمار الحكيم حفيد مرجع ميت لبناني الاصل).. (محمد رضا السستاني ابن مرجع يقال انه حي.. ايراني)..

5. المرجعية بكل مكر.. (تدعو لانتخاب هذه الطبقة السياسية الفاسدة المحسوبة زورا شيعية من احزاب اسلامية ومليشياتيه) بعد 2003.. (ولكن نفس هذه المرجعية بعد سنوات.. تدعي اغلاق بابها بوجه السياسيين.. ولكن لا تدعو للثورة لاسقاط هذه الطبقة السياسية رغم اعتراف المرجعية بفسادها وفشلها)؟؟ فماذا تنتظر المرجعية؟؟ الجواب (ما زال هؤلاء الفاسدين والفاشلين.. ناجحين بجعل العراق مستعمرة ايرانية تخدم مصالح ايران القومية العليا.. تسكت المرجعية عن فسادهم بالعراق.. كون المرجعيات ايرانية.. واخرى تدور بفلك ايران)..

6. من زج العراق بالمستنقعات الخارجية ومنها السورية.. اليس اطماع ايران الخمينية الخامنئية للوصول للمتوسط لاقامة الامبراطورية الايرانية التي اعلن عنها يونسي المسؤول الايراني.. التي اعتبر عاصمتها بغداد ووصلت للمندب والمتوسط.. بكل تحدي لمشاعر الوطنيين العراقيين الشرفاء.

ولمن وصل بالقراءة لهذه المرحلة من المقالة.. نذكر حتى لا نبخس شيعة العراق

بطولاتهم اليوم.. فشيعة 2003 غير شيعة 2020.. فشيعة 2003 شيعة العقيدة .. وشيعة 2020 شيعة الدولة.. ونقصد بشيعة العقيدة ليس العقيدة المذهبية الجعفرية.. بل هم (شيعة الاحزاب والمليشيات.. الولائية والصدرية التي ترتبط بايران والفوضى والمليشيات والمكاتب الاقتصادية للثراء بالمال الحرام).. اما (شيعة الدولة هم الذين يرتبطون بمؤسسات الدولة الامنية والعسكرية والحكومية والاقتصادية…. ).. وهؤلاء من تظاهروا بانتفاضة تشرين 2019..

ويذكر بان (شيعة العقيدة الولائية والصدرية) ليس لهم علاقة (بالولاء للامام علي والمهدي):

والدليل.. لو كنت تؤمن بالامام علي والمعصومين 12.. والمهدي عج.. (فهذا لن يشفع لك اذا لم تؤمن بصنم الولائيين خميني وخامنئي حكام ايران) (ولن يشفع لك اذا لم تؤمن بصنم الصدريين مقتدى الصدر وابيه).. فدمك مباح لهم وينتهكون حتى عائلتك واهلك.. لذلك (الولائية والصدرية) هم الخطر الحقيقي على العقيدة الشيعية الجعفرية.. وليس داعش ولا القاعدة..

فمشكلة شيعة العراق مع الاحزاب الاسلامية ومليشياتها.. (الولاء).. :

1. فشيعة العراق ليس لديهم مشكلة مع الطائفي الشيعي العراقي الذي يريد جلب الخير لابناء طائفته.. من اعمار وبناء وفرص عمل وناطحات سحاب ومصانع و معامل ومزارع متقدمة.. بمحافظات وسط وجنوب.. ولكن مشكلتهم مع الذي يستغل الطائفة الشيعية وعقيدتها الجعفرية لخدمة مصالح ايران القومية العليا على حساب العراق وشيعته العرب..

2. شيعة العراق مشكلتهم مع الاحزاب الاسلامية ومليشياتها (بالولاء).. فشيعة العراق يريدون الولاء للدولة ولقيادات تمثلهم وتعمل لمصالحهم داخليا وبحدود العراق.. وليس (الولاء لايران وحكامها السفلة الطامعين بارض الرافدين.. والذين جعلوا العراق مجرد ساحة لتصفية حسابات الايرانيين مع المجتمع الدولي ودول الجوار).. بدماء اهل العراق وثرواتههم وضياع مستقبل اجيالهم.

المحصلة ..: شيعة العراق بعد وقع الفاس بالراس.. انتبهوا:

بان من يحكمون من الاسلاميين ومليشياتهم هم مجرد لصوص وحرامية.. ليقاطعوا انتخابات 2018 بالغالبية بمحافظاتهم بوسط وجنوب.. وينتفضون بانتفاضة شترين المباركة 2019 بعدها.. علما نتائج انتخابات 2018 مزورة باتفاق الجميع ولا يعتد بنتائجها..

……..

واخير يتأكد للشيعة العرب بارض الرافدين بمختلف شرائحهم.. ضرورة تبني (قضية شيعة العراق)…. بعشرين نقطة.. كمقياس ومنهاج يقاس عليه كل من يريد تمثيلهم ويطرح نفسه لقياداتهم .. علما ان هذا المشروع ينطلق من واقعية وبرغماتية بعيدا عن الشعارات والشموليات والعاطفيات، ويتعامل بعقلانية مع الواقع الشيعي العراقي، ويجعل شيعة العراق يتوحدون ككتلة جغرافية وسياسية واقتصادية وادارية.. ينشغلون بأنفسهم مما يمكنهم من معالجة قضاياهم بعيدا عن طائفية وارهاب المثلث السني وعدائية المحيط الاقليمي والجوار، وبعيدا عن استغلال قوى دولية للتنوع المذهبي والطائفي والاثني بالعراق،.. والموضوع بعنوان (20 نقطة قضية شيعة العراق، تأسيس كيان للوسط والجنوب واسترجاع الاراضي والتطبيع) وعلى الرابط التالي:

http://www.sotaliraq.com/latestarticles.php?id=222057#axzz4Vtp8YACr

سجاد تقي كاظم

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close