قِصًّة مَن؟ روايات القومية (العروبة) في الإنتاج التراثي لشبه الجزيرة العربية

قِصًّة مَن؟ روايات القومية (العروبة) في الإنتاج التراثي لشبه الجزيرة العربية
إعداد وترجمة: محمد توفيق علي
أرسل مركز الشرق الأوسط في كلية الاقتصاد والعلوم السياسية بجامعة لندن رسالة الكترونية اخرى لزبائنها واعضائها بالعنوان المذكور أعلاه. وهو عنوان التقرير المرقم بالتسلسل (39) ويتكون من 24 صفحة والصادر بتاريخ 28 اب العام 2020 بالإنجليزية، وهو من تأليف الأكاديميتين الباحثتين في المركز كورتني فرير وياسمين خرفي.
على مدى العقد الماضي، استثمرت جميع دول مجلس التعاون الخليجي الست الى حد كبير في تطوير قطاعاتها التراثية المحلية. وبموازاة ذلك، وسعت هذه الدول جهودها الرامية إلى رعاية النزعة القومية المحلية. إن الدراسات الأكاديمية الموجودة حول موضوع إنتاج التراث وتطويره في دول مجلس التعاون الخليجي تميل إلى أن تكون في الغالب أنثروبولوجيا (علم الأجناس البشرية) أو سوشيولوجيا (العلوم الاجتماعية) أو مرتبطة بدراسات المتاحف. في حين أن الأدبيات حول القومية في هذا السياق تميل إلى البقاء في مجالات العلوم السياسية. تعالج هذه الدراسة الثغرات المعرفية القائمة بين العلوم المختلفة، من خلال استجواب كيفية تفاعل التراث مع العقيدة القومية، وتحديداً مع الروايات الوطنية المتبناة من قِبل الدولة حول التاريخ المشترك للمواطنين وهويتهم المشتركة. وتلفت هذه المقالة بشكل خاص دور الدولة الرئيسي في التوسط في هذه العملية، وتتحرى مدى مشاركة الجهات الفاعلة غير الحكومية والمبادرات الشعبية في الانتاج التراثي وتكوين الهوية الوطنية في أنحاء شبه الجزيرة العربية. معلومة اضافية عن التمويل: تم تمويل هذا المقال من قِبل برنامج تعاون الكلية مع الجامعات العربية بدعم من مؤسسة الإمارات بعنوان التراث وصياغة الهوية الوطنية في الخليج. وكانت شريكة البحث، د. ريمة سبان، الأكاديمية في جامعة زايد في دبي.
ولمزيد من المعلومات بالإنجليزية والصور راجع الرابط المدون أدناه
http://eprints.lse.ac.uk/106263/

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close