الأنظمة العربية من صنيعت القوى الاستعمارية

الأنظمة العربية من صنيعت القوى الاستعمارية، نعيم الهاشمي الخفاجي
لم تكن بريطانيا وفرنسا وخلفهم الولايات المتحدة سذج عندما شنوا الحرب ضد الدولة العثمانية واسقطوها وقاموا في صناعة ،22 دولة عربية كانت خاضعة للحكم العثماني التركي، تم تنصيب حكام من قبل البريطانين والفرنسيبن، وحتى الانقلابات العسكرية استهدفت إسقاط انظمة نصبتها بريطانيا من قبل العسكر، لكن العسكر أيضا رفضوا إقامة انظمة جمهورية محترمة، بل الرئيس حكم طوال حياته وورث إلى ابنه، ‏العرب امة محكومة عاجزة عن حكم نفسها، لذلك لا يمكن للعرب أن يحلوا قضاياهم بالهروب من غازٍ إلى أحضان غازٍ آخر، دول العالم الكبرى قامت بحلبهم بالعلن،
الدول الاستعمارية واجبها اخذ الثروات لذلك غبي واحمق من يعتقد أن هناك غازياً طيباً وغازياً شريراً..كل القوى المتصارعة على المنطقة لها أطماعها الخاصة، بل طيلة قرن من الزمان شاهدنا بروز تيارات وافولها، برز الناصريين والبعثيين والاسلاميين والشيوعيين وسقطوا، رغم الشعارات الحماسية لكن افل نجمهم، أن العروبة والإسلام موجودين في وجدان غالبية أبناء الشعوب العربية، بينما الانتماء للعروبة تبخرا تماماً من الأنظمة الحاكمة وانتهى المشروع العربي بفضل سفالة البعثيين والناصريين واجرام التيارات الوهابية التكفيرية التي نشرتها دول الرجعية العربية المتمثلة في ابقار الخليج السمينة، الحكام العرب برروا خيانتهم في إيجاد عدو وهمي هذا العدو الوهمي يناصر قضايا العرب ويدافع عن كرامة الامة العربية وشرفها وهم الشيعة الذين رفضوا الذل والانبطاح،
لربما هناك من يعتقد أن الصراع الاقليمي والدولي على المنطقة يعطي الدول العربية الصراعات بين القوى المتنافسة لعقد صفقات مع هذه القوة او تلك لتأمين وحماية نفسها بشروط ووضع أفضل؟ ومخطأ وغبي من يعتقد أن العرب يختارون المستعمر الأفضل، هناك حقيقة ‏‎القادة العرب عاجزون عن إختيار نوع القماش الذي يغطي كرسي الحكم فهل يمتلكون قرار عقد تحالفات .. كل شيء مفروض من القوى الكبرى حتى تسريحة الشعر والملابس ونوعية الطعام، اليوم انتشر طعام بالخليج اسمه كوشنر؟؟؟ هذا الاسم لم يكن محض صدفة ابدا، العرب امة محكومة عبر قرون طويلة من الزمان لذلك عاجزون عن قيادة أنفسهم ويحتاجون أن يحكمهم الاخرون.

نعيم عاتي الهاشمي الخفاجي
كاتب وصحفي عراقي مستقل.
14.9.2020

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close