الكورد الكاكائيون مهددون بالنزوح من آخر قراهم بقضاء داقوق بسبب داعش والحشد

بعد أن كانوا موزعين على 15 قرية بقضاء داقوق في محافظة كركوك، لم يتبق الكورد الكاكائيون إلا في 4 قرى فقط، بسبب هجمات داعش وممارسات ميليشيات الحشد الشعبي والقوات الأمنية العراقية الأخرى، فيما قريتان من هذه القرى الأربع مهددتان بنزوح سكانهما لنفس الأسباب.

بالصدد، قال رجب كاكائي، رئيس منظمة ‹ميثرا› للتنمية والثقافة اليارسانية، والخبير بشؤون الكورد الكاكائيين، اليوم الخميس، : «في داقوق، هناك 15 قرية للكورد الكاكائيين، وحالياً لم كاكائيون سوى في 4 منها، لأن داعش دمر العديد من هذه القرى، فيما قرى أخرى هجرها سكانها بسبب ممارسات الحشد الشعبي والقوات الأمنية العراقية بعد أحداث 16 أكتوبر 2017».

العراق: يمتازون بشواربهم الطويلة.. من هم الكاكائيون؟ ولماذا يستهدفهم تنظيم  الدولة؟

رجب كاكائي

وأضاف «حالياً القرى المهددة هي (زنقر وعلي سراي)، وفي حال لم يتم تطبيع الأوضاع الأمنية في المنطقة من المرجح يهجرهما سكانهما».

ولفت رجب كاكائي، وهو أيضاً من أهالي داقوق، إلى أن «الكورد الكاكائيون يهجرون بعض القرى بسبب ممارسات القوات الأمنية العراقية وليس بسبب داعش، لأن تعامل تلك القوات معهم سيئة للغاية، وتفرض الإتاوات على الأهالي بحيث أن المواطنين فقدوا الأمل وبدؤوا بالنزوح».

ووفق المعلومات الواردة، فقد بقي في قرية زنقر 30 عائلة كاكائية من أصل 80، فيما بقيت بضعة عوائل فقط في قرية علي سراي.

,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close