سيادة رئيس الوزراء ، لا تنخدع ، فالشعب الكردي اعتاد منذ زمن طويل على الخداع !

إن الهدف من الاستقبال الحافل للسيد مصطفى الكاظمي من قبل الشعب الكردي ليس من اجل الشعور بالإهانة أكثر مما هو موجود ، ولكن لإيجاد حلول إيجابية للمشاكل التي يعاني منها المواطن الكردي. لذا فأن الجماهير الكردية تتطلع الی قرارات إيجابية جادة من السيد مصطفى الكاظمي ، وليس الخداع المتكرر الذي تتلقاه من القيادة الكردية المزعومة. انا لا استبعد أن تؤدي الحيل المتكررة إلى انفجار المواطن الكردي في أية لحظة . لذا حذاری التلاعب بالمشاعر و خداع الشعب الکردي مرة أخری !

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close