معلومات جديدة عن الحسين ع

أربعون من ثلاثمائة …
أوائل ثورة الحسين (40) من (300)
القسم الرابع
عشر أوليات
* 31- أول سلطان دُفن بكربلاء هو طاهر شاه الأنجداني ، من الهاشميين ، ولد في مدينة قم ، ورد أنه إسماعيلي من منطقة دكن في الهند ( من مدنها حيدر آباد) نقل منها عام 956 هجرية .
* 32- أول وزير دفن بكربلاء أبو العباس الكافي وزير الري عام 288 هجرية 1009 م ، و قد أوصى هو أن يدفن في حضرة الإمام الحسين ع .
* 33- أول من أقام معارض وثائقية غير عاطفية عن ثورة الإمام الحسين في لندن و كربلاء المقدسة ، و الكاظمية المقدسة ، و النجف الأشرف : الدكتور صاحب الحكيم .
* 34- أول من أقام العزاء على الإمام الحسين ع: زوج الإمام الحسين ع ، و هي الربابُ بنت إمرؤ القيس بن عدي بن أوس الكلبي الحميري القضاعي ، التي كانت معه في وقعة كربلاء، وبعد إستشهاده جيء بها مع السبايا إلى الشام، ثم عادت إلى المدينة، فخطبها الأشراف، فأبت، وبقيت بعد الإمام الحسين ع سنة ، لم يظلها سقف بيت حتى بليت وماتت كمداً، وكانت شاعرة لها رثاء في الإمام الحسين عليه السلام :
لعمرك إنني لأحـب دارا ً …. تكون بها سكينة والرباب ُ +++ أحبهما وأبذل جل مالي … وليس لعاتب عندي عتاب ُ ، ولدت للإمام الحسين عسكينة َ و الطفل الشهيد عبد الله ، الذي قتله حرملة ُ بن كاهل الأسدي الكوفي ، بسهم و هو بيد الإمام الحسين ع.
* 35- أول قاريء تعزية حسينية من الروحانيين في لندن : الشهيد السيد مهدي السيد محسن الحكيم ( 1935- 1988) المولود في النجف الأشرف ، و أستشهد في السودان ، على يد مخابرات #صدام_المجرم 1988 ، و كان يقرأ في مركز أهل البيت الإسلامي في لندن الذي أسسه مع المرحوم السيد محمد بحر العلوم و الدكتور خليل الطباطبائي و الدكتور صاحب الحكيم.
* 36- أول إمام وضع رأسه بالطست هو الإمام الحسين بن علي بن أبي طالب ع ، أمامَ حاكم ٍ جائر ٍ : و هو الطاغية يزيد بن معاوية بن أبي سفيان ، في الشام ، وقد ورد أنه كان يعبث بثناياه بخيزران بيده ( و الفقاع : البيرة ) تحت المنضدة ، كما ورد .
* 37- أول تهجير قسري جماعي للشيعة تم في عهد زياد بن ( أبيه) والي معاوية … الى خراسان : حيث ورد أن عددهم ينيف على خمسين ألف 50000 شيعي .
(25 الف من البصرة و25 الف من الكوفة_ الطبريّ ( وهو سني) : 4/170) الى خرسان …،وزج ابنه عبيد الله مايقارب (12000 الف ) إثني عشر ألف شيعي في السجون (تاريخ الشعوب الاسلامية) ج1 ص147
* 38- أول من كتب “لا شيعة بعد اليوم” بكربلاء على الدبابات: جيش #صدام_المجرم_التكريتي في إنتفاضة شعبان آذار 1991 ، عندما إستباح هذا الجيش ، و #الحرس_الجمهوري_الصدامي_المجرم المدنَ المقدسة الثائرة ضد حكمه الجائر، و ضرب قية الإمام الحسين ع بالمدفعية ، بقيادة حسين كامل التكريتي.
* 39- أول من أعلن بالمدينة المنورة عن قتل الإمام الحسين ع من الشعراء بشير بن حذلم (جذلم) من أصحاب الإمام السجاد (ع) ومن شعراء صدر الإسلام، وعند عودة سبايا كربلاء من الشام إلى المدينة دخل بشير بأمر من الإمام السجاد (ع) قبل الركب إلى المدينة، ونعى الإمام الحسين (ع).
: يا أهل َ يثرب لا مقام لكم بها.. قُتل الحسين ُ فأدمعي مدرار ُ.
الجسم ُ منه بكربلاء مضرج … و الرأس ُ منه على القناة يدارُ
* 40 – أول شهيد بانتفاضة شعبان آذار الجبارة 1991 بكربلاء : الشهيد محمد الموسى . حيث قام نظام #صدام_المجرم بقصف مدينة كربلاء المقدسة ، بالمدفعية، و استباحتها ، و قتل الآلاف من المدنيين الأبرياء العُزل ، و ضرب القبة الحسينية الشريفة ، و انتهك حرمة مرقد الإمام الحسين ع المقدس .
يتبع القسم الخامس
#الدكتور صاحب_الحكيم
لندن
#أطول_لوحة_في_العالم_للإمام_الحسين

أيلول 2020
محرم الحرام 1442 هجرية
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close