‏الأمن التركي يعتقل ١٦ عراقيا داعشيا في تركيا

‏الأمن التركي يعتقل ١٦ عراقيا داعشيا في تركيا، نعيم الهاشمي الخفاجي
اعتقال السلطات التركية لهذا العدد يثبت
التنظيم الإرهابي لازال يجند العراقيين وأن لديهم قواعد وحاضنة في تركيا من رؤوس الإرهاب الهاربين إلى تركيا أمثال طارق الهاشمي ابو صابرين ومن لف لفه، تجنيد الارهابيين الغاية شن هجمات إرهابية ضد القوات الأمنية وإعادة تنظيم المجاميع الارهابية في حواضن الإرهاب مرة ثانية رغم أن العمليات الإرهابية موجودة ومستمرة في كثير من مناطق المكون العربي والتركماني السني العراقي والدليل لازال سقوط
أعداد ا من الشهداء الذي وصل إلى العشرات في الشهر الماضي في مناطق تكريت وسامراء وحدود ديالى وصلاح الدين في حمرين، البيئة تساعد وجود التنظيمات الإرهابية لأن العراق يشهد صراع قومي ومذهبي منذ عام 1921 لنعترف بالحقيقة زعامات المكون السني داعمة للعصابات الإرهابية، العراق يحتاج إيجاد حلول لاصل الصراع القومي والمذهبي عندها يعم الأمن والاستقرار.
نعيم عاتي الهاشمي الخفاجي
كاتب وصحفي عراقي مستقل.
19.9.2020

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close