اجرام البعثيين الوهابيين أسوأ من النازيين

اجرام البعثيين الوهابيين أسوأ من النازيين، نعيم الهاشمي الخفاجي

كتب أحد سجناء الروس في الحرب العالمية الثانية كتب في مذكراته الموقف التالي:
أجبرنا الألمان عام 1941 على حفر حفرة عميقة في الأرض، وبعد أن أتممنا ما أرادوا وإذا بهم يأتون بمجموعة من اليهود وألقوا بهم في الحفرة، وأمرونا بدفنهم أحياء فرفضنا ذلك العمل الشنيع.
فما كان من الألمان إلاّ أن ألقوا بنا في تلك الحفرة بدلاً من اليهود ثم أمروهم بدفننا وإذا رفضوا سوف يدفنونهم معنا، عندها ما صدقوا خبراً ووافقوا سريعاً، وشمّروا عن سواعدهم وتناولوا معاولهم وبدأوا بإلقاء التراب بحماس منقطع النظير، وعندما كاد التراب يغمرنا أمروهم بالتوقف، ثم أخرجونا، وخاطبنا القائد قائلاً:
أردنا فقط أن تعرفوا من هم اليهود ولماذا نقتلهم؟! – انتهى.
الحقيقة أنه موقف عجيب من الألمان، لكن نحن العرب والمسلمون لدينا أسوأ من ذلك للاسف يضعون الناس بين خيارين أحلاهما مُر،
اتذكر بالحرب التي أشعلها الجرذ الهالك صدام تم اعتقال سواق مصريين لنقل اعتدة عسكرية لقطاع الفاو قالوا لهم أنتم جبناء؟ أحد السواق المصرين قال لضابط العينة في البصرة ياعم ألف مرّة جبان ولا مرّة واحدة الله يرحمني، الشيخ المجرم نوح الحنفي أفتى بكفر الشيعة ويجب قتلهم وقال من يشك بذلك فيجب قتله معهم، للظاهر النازية استفادت من نوح الحنفي مفتي الدولة العثمانية بقتل كل من يرفض بقتل الشيعة؟؟ أيضا فتاوي ابن تيمية وابن عبدالوهاب والسديسي والعثيمين مشابهة لمافعله النازيين بضحاياهم، يبقى اجرام العرب والمسلمين متفوق على الأمم الأخرى.
نعيم عاتي الهاشمي الخفاجي
كاتب وصحفي عراقي مستقل.
20.9.2020

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close