نتيجة ارتفاع حالات الاصابة بفيروس كورونا.. الصحة العراقية تلوح بأجراءات جديدة

لوحت وزارة الصحة العراقية، الثلاثاء، بإعادة اتباع اجراءات الحجر في حال ارتفاع الإصابات بفيروس كورونا وعدم التزام المواطنين بشروط الوقاية.

وقال مدير الصحة العامة رياض الحلفي في تصريح لوسائل اعلام حكومية  (22 ايلول 2020)، إن “الوصول بتسجيل اصابات تقارب او تتجاوز أربعة الاف اصابة يوميا جاء نتيجة خرق المواطنين للشروط الوقائية، اذ أن 20 بالمئة منهم فقط يرتدون الكمامات”، مشيرا الى ان “الاجراءات التي اتخذتها الوزارة لمواجهة الوباء تكمن بتوسيع السعة السريرية في المستشفيات التي انشئت عبر البناء الجاهز في بغداد والمحافظات”.

وأكد الحلفي “تبقي اعداد قليلة من الاصابات تتلقى العلاج في مستشفيات بغداد، حيث تتقارب اعداد الاصابات مع المتعافين ضمن الموقف الوبائي اليومي”، مبينا ان “الوزارة تراقب عن كثب تجمعات الناس خلال المدة المقبلة ومدى التزامهم بالتعليمات الصحية، ففي حال ارتفعت الاصابات نتيجة العدوى سنتجه الى اعادة تطبيق اجراءات الحجر الصحي“.

وتابع قائلا: “أما اذا بقيت الاعداد كما عليها في الوقت الحالي فان ذلك يعني اكتساب مناعة قوية لدى المجتمع وهذا ما نطمح اليه”.

واشار الحلفي الى “انتظار انتهاء انتاج اللقاحات للقضاء على الوباء، اذ يوجد تنافس بين الشركات المنتجة للقاح، وتتوقع منظمة الصحة العالمية الكشف عنه نهاية هذا العام او بداية العام المقبل بعد اعتماده واستيفائه لجميع الشروط من ناحية التجارب السريرية والمأمونية“.

ولفت الى ان “ارتداء الكمامات يمثل عاملا مهما وذا فعالية عالية لمواجهة الفيروس، فضلا عن استخدام المعقمات التي تحتوي على الكحول وكذلك غسل اليدين بالماء والصابون”.

,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close