إلى مُؤلِّه المسيح

عبد الله ضراب / الجزائر

الحوار الحقيقي بين الاديان هو الحوار الذي يوصل الى الحق لا الذي يلبس الحق بالباطل ويسوي الحق بالباطل بل يغلب الباطل على الحق، التثليث خرافة ومهما حاول قسوسه تزيينه للناس يبقى خرافة والتوحيد هو دين كل الانبياء ، لكن القسوس المنتفعين ماديا من خرافة التثليث يريدون

من العالم ومن المسلمين ان يكونوا مثلِّثين ، فهل يلغي البشر عقولهم

ليتبعوهم ؟؟؟؟

مــــــاذا أقــــــولُ لـحـاقـدٍ يـتـهـجَّمُ … ومــعـيـنِ خــــزيٍ عـــارمٍ يـتـلاطـمُ
مـــاذا أقـــولُ فــمـا كـتـبت مُـهـاتِرًا … لِـــدَعــيِّ شـــعــرٍ تــافــهٍ يـتـعـاظـمُ
عــبـد الـصَّـلـيب وظــنَّ أنَّــه عـابـد … لــلـه فـــي تــلـك الـثـلاثـة ، يــزعُـمُ
عـيـسـى رســـولٌ ديـنُـنا أولــى بــه … ولـسـوف يـبرأُ فـي الـقيامة مـنكمُو
عـيـسـى بـــريءٌ مـــن جـهـالة أمَّــةٍ … ضــلَّــتْ وبــاتــت لـلـجـهـالة تَــلــزَمُ
الله يـخـلـقُ مـــا يــشـاء كـمـا يـشَـا … خــلـق الـمـسيح بـآيـةٍ كــي تـعـلموا
خَــلــقَ الـمـسـيـح بــأمِّـه وبـــلا أبٍ … أوَ مـــا عـلـمـتمْ كــيـف اُنــشـئَ آدمُ
الله اعــظـمُ مــن سـخـافة فـهـمكم … فـدعوا الخرافة والسَّخافة وافهموا
كــلُّ الـمـكارم فـي الـمسيح تـمثَّلتْ … حــقًّـا ولا يـنـفـي الـحـقـيقة مـسـلمُ
لــكــنَّــه عـــبــدٌ ضــعــيـفٌ مــثـلُـنـا … يــنـسـى ، يــنـامُ ، بـجـوعـه يـتـألَّـمُ
فــالأنـبـيـاءُ عـــبــادُ ربِّ الـعـالـمـينْ … بــهُـدى الـنُّـبـوَّة والـرِّسـالـة أُكـرِمـوا
قِـممُ الـفضائلِ والـطَّهارة في الورى … هــم لـلـحقيقة فــي الـوجود مـعالمُ
نــوحٌ وصـالـحُ والـخـليلُ وغـيرهم … مـوسـى وعـيـسى والـنـبيُّ الـخـاتمُ
هــمْ اخــوةٌ فــي الله اهــلُ رسـالـةٍ … مـثـلـى ، أنـابـوا لـلـعظيم وأسـلـمُوا
هـمْ قـدوةٌ لـلنَّاس فـي سُـننِ الهدى … دَلُّـــوا الـعـبـادَ عـلـى الإلــه وعـلـموا
لـــكــن أســـفــار الــنـبـوَّة حُــرِّفــت … إلا كـــتـــابــا لــلــنــبــوَّة يـــخـــتــمُ
فــلـقـد تــولَّـى الله حـفـظـه دائــمـا … فـتفكَّروا فـي سـرِّ حـفظه واحكُموا
وحَــبـاهُ بـالإعـجـاز حـجَّـة عـصـرنا … عـصـرِ الـمـعارف فـابحثوا وتـعلَّموا
فلِمَ العنادُ وقد بدت شمس الهدى ؟ … فـبـهـا الـمـعارف والـحـقائق تـجـزِمُ
ولِــمَ الـتَّـجاهلُ والـتَّغافُلُ عـن سَـنَا … ديــــنٍ عـظـيـمٍ بــالأدلَّـة يَــصـدِمُ ؟
ولِـمَ الـجمود عـلى الـقديم ولو غدا … عـفَـنـاً روائــحُـه الـكـريـهة تـزكُـمُ ؟
ولِـمَ الـفرارُ من العقول الى الهوى ؟ … هُـــدُّوا الأدلَّــة بـالـحِجاَ أو أسـلِـمُوا
فــلـقـد تــحــدَّى والـتَّـحـدِّي قــائـمُ … ردُّوا الـتَّـحـديَ أو أنـيـبوا وانـدمُـوا
إعــجــازُه الـعـلـميُّ دَمــغـة خــالـقٍ … يــهـدي الـــى نـــورِ الـيـقين ويُـلـهِمُ
فــــي كـــلِّ بـــابٍ أو مــجـالٍ آيـــةٌ … تــــدع الـجـهـول مُـهـلـهَلا يـتـلـعثمُ
شِــعـري صـــداحٌ بـالـهدى لـفـضيلةٍ … تــأوي الـوجـودَ فـيـستقيمُ ويـسـلمُ
شِـعـري لـديـنِ الـحق جـوْقَ مـحبَّةٍ … أو ســيــفَ حــــقٍّ صـــارمٍ لا يُـثـلَـمُ

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close