الكاظمي: قضية السجاد تتعلق بحياة وكرامة المواطنين كافة

أكد رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي، الثلاثاء، أن قضية اختطاف الناشط سجاد العراقي تتعلق بحياة وكرامة المواطنين كافة، مشيراً إلى أنه وجّه القوات الأمنية بتوسيع نطاق البحث في عموم المنطقة وخارجها لحين العثور على مكانه.

ووفق بيان أورده المكتب الإعلامي للكاظمي، فقد استقبل في مكتبه، والدة وشقيق الناشط المختطف سجاد العراقي، مبيناً أن الكاظمي أعرب عن تعاطفه الكبير مع عائلة سجاد، مقدّرا موقفها الشجاع في خروج أبنائها للتظاهر مطالبين بالإصلاح ومحاربة الفساد، كما يقدّر مشاعر الحزن لديهم وتطلعهم بأن يعود سجاد إلى حضن عائلته».

وقال البيان، إن «الكاظمي أكد أن قضية اختطاف سجاد تشغل حيّزاً كبيراً من اهتمامه، وهو يتابعها شخصياً، وقد وجّه القوات الأمنية بتوسيع نطاق البحث في عموم المنطقة وخارجها، وتسخير كل الإمكانيات المتاحة لحين العثور على مكانه، وإلقاء القبض على الجهة المختطفة وإنزال أشد العقوبات بحق عناصرها».

وأكد الكاظمي، بحسب البيان، أن «الأمر لا يتعلق بسجاد وحده، وإنما بحياة وكرامة المواطنين كافة»، وشدد أن «حرية الرأي والتعبير والتظاهر مكفولة على وفق القانون، وأن استهداف الناشطين حالة غير مقبولة، وتستفز المواطنين كما تثير الخوف والهلع».

وقال الكاظمي، إن «الدولة لن تدّخر جهدا في حماية أمن المواطن وكرامته وحقوقه، ولن تتراجع مطلقا أمام هذه التجاوزات ذات الطبيعة الإجرامية المطلقة».

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close