نيجيرفان بارزاني: اتفاق شنگال يصب في مصلحة العراق كله

أكد رئيس إقليم كوردستان نيجيرفان بارزاني، أن الاتفاق الذي تم التوصل إليه بين أربيل وبغداد على تطبيع أوضاع شنگال (سنجار) يصب في مصلحة العراق كله.

وقال رئيس الإقليم في بيان : «ننظر إلى الاتفاق الذي أبرم اليوم بين الحكومة الاتحادية العراقية وحكومة إقليم كوردستان لتطبيع الوضع في سنجار نظرة إيجابية متفائلة».

وأضاف «نشد على أيدي الفريقين المفاوضين من الجانبين على إنجاحهم الحوار والتوصل إلى اتفاق»، وأكد أن «هذا الإنجاز هو نتيجة للشعور بالمسؤولية والتضامن والعمل المشترك بين الأطراف ذات العلاقة».

وتابع «نتقدم بشكرنا وتقديرنا الخاص إلى السيد رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي الذي كان له دور بارز وفاعل ومساعد لإنجاح المحادثات والتوصل إلى هذا الاتفاق، كما نشكر دعم ومشاركة السيدة جينين بلاسخارت الممثلة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة في العراق والجهود التي بذلتها للتوصل إلى الاتفاق، ونشكر كل الذين تعاونوا وساعدوا في التوصل إليه».

ووصف رئيس إقليم كوردستان الاتفاق بأنه «خطوة وطنية صائبة تصب في مصلحة البلد كله، وستؤدي هذه الخطوة إلى إعادة بناء وتعزيز الثقة بين الحكومة الاتحادية العراقية وحكومة إقليم كوردستان»، معرباً عن أمله بأن تتبع هذه الخطوة «خطوات أخرى لحل كافة المشاكل بين الجانبين وتسفر عن عودة الأخوات والإخوة الإيزيديين وجميع أهالي سنجار بعز وأمان وبلا مشاكل، وتؤدي إلى استقرار وإعادة إعمار المنطقة».

وختم بارزاني بيانه بالقول: «ندعو إلى الالتزام بتنفيذ الاتفاق، كما ندعو الشركاء الدوليين إلى مساعدتنا في إعادة إعمار سنجار والمنطقة وإنعاش بنيتها التحتية الذي سيؤدي إلى تحقيق الأمان والاستقرار والسلم المجتمعي وتعميق التعايش والتسامح بين المكونات».

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close