رئيس إقليم كوردستان يدين مجزرة الفرحاتية: يجب وضع حد للجرائم والاعتداءات

أدان رئيس إقليم كوردستان نيجيرفان بارزاني، اليوم الأحد، المجزرة التي ارتكبتتها ميليشيات الحشد الشعبي بحق عدد من المدنيين في منطقة الفرحاتية بقضاء بلد في محافظة صلاح الدين، يوم أمس.

نيجيرفان بارزاني قال في بيان: «ندين ونستنكر بشدة الجريمة البشعة التي وقعت في منطقة الفرحاتية بقضاء بلد في محافظة صلاح الدين والتي راح ضحيتها عدد من المواطنين. كما نعبر عن تعاطفنا مع ذوي الضحايا وأبناء المنطقة».

وطالب رئيس الإقليم «المؤسسات المعنية في الحكومة الاتحادية بالإسراع في كشف وتحديد الجهة والفصيل الإرهابي الذي يقف وراء هذه الجريمة وتقديم الجناة للقانون لينالوا جزاءهم».

وقال بارزاني: «يحتم الواجب على جميع الأطراف أن تعاون وتساند الحكومة لوضع حد للتهديدات والجرائم والاعتداءات المستمرة على حياة المواطنين وعلى المؤسسات».

وكان مصدر أمني عراقي قال مساء أمس  إن فصيل تابع لميليشيات الحشد الشعبي، أقدم على إعدام عدد من المواطنين واختطاف عدد آخر، بقضاء بلد التابع لمحافظة صلاح الدين.

وقال المصدر، إن «قوة تابعة لاحدى فصائل الحشد الشعبي، قامت بمداهمة منطقة الفرحاتية في قضاء بلد، واعتقلت عدداً من المواطنين، بعد مداهمة منازلهم، ثم قامت بإعدام 8 اشخاص رميا بالرصاص».

,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close