خبر صحفي: العراق يتصدر العرب بعدد المؤلفين الأكثر تأثيراً

جامعة بغداد الأعلى حضوراً في الاستشهادات العلمية

“ارسيف 2020”: العراق يتصدر العرب بعدد المؤلفين الأكثر تأثيراً

د الخزندار: نتائج العراق ذات أهمية بحثية وعلمية وتحمل دلالات متعددة

عمّان

20-10-2020

تقدّم العراق عموم الدول العربية في عدد أكثر المؤلفين العلميين تأثيراً واستشهاداً بهم ، وفق ما أفاد به معامل التأثير والاستشهادات المرجعية العربية “ارسيف Arcif” في تقريره 2020.

وقال تقرير “ارسيف 2020″، وهو أحد مبادرات قاعدة بيانات “معرفة” للإنتاج والمحتوى العلمي، إن “المؤلفين العراقيين تصدّروا قائمة المؤلفين العرب الأكثر تأثيراً بإنتاجهم العلمي والبحثي، متربعين على رأس القائمة بـ 5624 مؤلفاً”.

وتوزع المؤلفون العراقيون، وفق تقرير “ارسيف 2020″، على 81 مؤسسة أكاديمية وبحثية، متقدمين أيضاً على مختلف مؤسسات الدول العربية.

ولحق بالعراق، في المراتب الخمسة الأولى لقائمة المؤلفين الأكثر تأثيراً واستشهاداً بإنتاجهم، كل من الجزائر بـ 3466 مؤلفاً، ومصر بـ 1855 مؤلفاً، والأردن بـ 1845 مؤلفاً، فالسعودية بـ 1822 مؤلفاً.

ورأى رئيس مبادرة معامل التأثير “آرسيف” أ.د. سامي الخزندار ما حققه المؤلفون العراقيون “مؤشر علمي ذا دلالة وقيمة بالنسبة للإنتاج الأكاديمي العراقي والعربي”.

واعتبر د .الخزندار، وهو مؤسس قاعدة بيانات “معرفة”، انطباق المعايير الـ 31 لمعامل “ارسيف” على 120 مجلة محكّمة عراقية، وهي المعايير ذاتها المتبعة عالمياً، “دلالة توجه المؤسسات الأكاديمية والبحثية لتوفيق سياقها العلمي بما يتناسب والمعايير العالمية”.

ويُعتبـر معامـل “ارسيف”، الذي بُدء العمـل علـى تأسـيسه في ديسـمبر 2013، ويصدر تقاريره سنوياً، أداة منهجيـة لقياس الأهمية النسبية للأبحاث والمجلات العلمية ومقارنتها في مجال حقلها المعرفي، ويستخرج وفـق معـادلات معيارية صارمة تستند لمقاييـس عالمية.

ويخضع معامل التأثير “أرسيف Arcif” لإشراف “مجلس الإشراف والتنسيق” الذي يتكون من ممثلين لعدّة جهات عربية و دولية، هي: (مكتب اليونيسكو الإقليمي للتربية في الدول العربية ببيروت، لجنة الأمم المتحدة لغرب آسيا (الإسكوا، مكتبة الاسكندرية، قاعدة بيانات “معرفة”، جمعية المكتبات المتخصصة العالمية/فرع الخليج). بالإضافة إلى لجنة علمية من خبراء و أكاديميين ذوي سمعة علمية رائدة من عدّة دول عربية و بريطانيا.

ونالت جامعة بغداد المرتبة الأولى على قائمة المؤسسات الأعلى حضوراً في الاستشهادات على المستوى العربي، محققة 2395 استشهاداً، موزعة على 1509 مقالات أكاديمية وبحثية، وكذلك حققت جامعة الكوفة المرتبة الثامنة على القائمة نفسها بـ 680 استشهاداً موزعة على 390 مقالاً.

ورغم هذه النتائج، إلا أن العراق جاء ثانياً في عدد المجلات، إذ تجاوزت معايير “ارسيف” 120 مجلة بحثية وأكاديمية عراقية فقط، مقارنة بالجزائر التي تصدرت القائمة بـ 255 مجلة تصدرها الجامعات ومراكز الأبحاث الوطنية، وهو فارق يتجاوز ضعف العدد.

وفحصت الفرق العلمية لمعامل “ارسيف Arcif” بيانات وأعمال ونتائج 152,000 مؤلف عربي و306,000 مقالة، وخلصت في تقرير العام 2020 إلى أن 17,400 مؤلف عربي جرى الاستشهاد بإنتاجهم العلمي والأكاديمي.

وكذلك، راجعت الفرق انطباق معايير “ارسيف” على ما يربو عن 5100 مجلة عربية، علمية وبحثية، في مختلف التخصصات، تصدر عن نحو 1400 هيئة علمية وبحثية موزعة في 20 دولة عربية، واستطاعت 681 مجلة منها فقط تجاوز معايير الاعتماد المطلوبة.

ومن الشواهد المثيرة، في تقرير “ارسيف 2020″، نيل المجلات المحكّمة العراقية كافة المراتب على قائمتي مجالات “العلوم الهندسية وتكنولوجيا المعلومات” و”الزراعة”.

وقطاعياً، استحوذت المجلات العراقية على مراتب متقدمة متفاوتة في مجالات “العلوم الاقتصادية والمالية وإدارة الأعمال”، و”الرياضة”، و”علم المكتبات والمعلومات”، و”العلوم الطبيعية والحياتية (متداخلة التخصصات)”، و”القانون”، “العلوم الاقتصادية والمالية وإدارة الأعمال”.

وأسهم “ارسـيف Arcif”، منذ إطلاقه، في نقل الإنتاج العلمي العربي من حيز غير مرئي إلى إنتاج معترف به عالمياً، خاصة في ظل المصداقية والمعايير العلمية الدقيقة التي يستند إليها.

ويقدم “ارسـيف” البيانـات عبر منصـة إلكترونية متطورة، وواجهات متعددة، تتيح الاطـلاع على العديد من المؤشـرات والتقارير الخاصـة بهذه البيانات، عبر الرابط الإلكتروني: emarefa.net/arcif/http://

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close