الولايات المتحدة تفرض عقوبات على السفير الإيراني في العراق

أعلنت وزارة الخزانة الأمريكية عن فرض عقوبات على السفير الإيراني في العراق إيرج مسجدي، وعلى قياديين في حزب الله اللبناني.
وأصدرت الخزانة الأمريكية بيانا جاء فيه: “الكيانات تابعة للحرس الثوري الإيراني، حيث عملت على زرع الفتنة بين الناخبين الأمريكيين من خلال نشر معلومات مضللة عبر الإنترنت، وتنفيذ عمليات تأثير خبيثة بهدف تضليلهم”.

كما شملت العقوبات قياديين اثنين في “حزب الله” اللبناني، هما عضوا المجلس المركزي للحزب نبيل قاووق وحسن البغدادي، اللذين وصفهما مكتب مراقبة الأصول الأجنبية التابع للوزارة بأنهما من أبرز العاملين في إدارة عمليات حزب الله وأنشتطه العسكرية.

وقال وزير الخزانة الأمريكي، ستيفن منوتشين، إن كبار قادة الحزب “مسؤولون عن تنفيذ أجندة إرهابية مزعزعة للاستقرار، وتستهدف مصالح الولايات المتحدة وشركائها”.

كما فرضت واشنطن عقوبات على السفير الإيراني في العراق إيرج مسجدي، الذي وصفته وزارة الخزانة بأنه “جنرال في الحرس الثوري ولعب دورا بارزا في تدريب وتسليح الميليشيات”، على حد تعبيرها.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close