الجبهة العراقية: قريبا ستعلن نتائج مهمة بشأن تصويب العمل التشريعي

اكدت الجبهة العراقية، السبت، انها ستعلن قريبا عن نتائج مهمة بشأن تصويب العمل التشريعي، فيما اشارت الى انها تشكلت لتصحيح الوضع التشريعي وانهاء حالة التفرد.

وقال المتحدث الرسمي بأسم الجبهة النائب محمد الخالدي في بيان ان “الجبهة وصلت الى مراحل متقدمة جدا في حواراتها مع باقي الشركاء السياسيين”، مرجحا “اعلان نتائج مهمة جدا فيما يتعلق بتصويب العمل التشريعي خلال الفترة القريبة المقبلة”.

واضاف ان “الجبهة متماسكة ولا وجود لاي انشقاقات او خلافات، اضافة الى وجود رسائل عديدة وصلت الينا من بعض أعضاء مجلس النواب وعدد من الشخصيات السياسية خارج قبة البرلمان للانضمام الى الجبهة، حيث سيتم الاعلان عنها خلال وقت قريب”، مبينا ان “الجبهة تشكلت لتصحيح الوضع التشريعي وانهاء حالة التفرد والاستئثار بالقرارات لخدمة مصالح ضيقة على حساب المصالح العليا، بالتالي فإن صراعات المصالح والتفرد بالقرارات التي ترسخت لدى بعض الأطراف السياسية فهي أسلوب لا يعنينا ولا نتبناه بأي شكل من الأشكال”.

وتابع الخالدي ان “الجبهة لديها انفتاح وحوارات مستمرة مع باقي القوى السياسية الوطنية من باقي المكونات وقد وصلنا فيها الى مراحل متقدمة ونضوج فكري وتقارب بالمواقف بغية الذهاب الى تصحيح المسار التشريعي، واعلان نتائج مهمة تصب في مصلحة العمل السياسي برمته خلال فترة قريبة” .

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close