البرلمان يعلن تطبيق استقطاعات الراتب على أعضائه المتغيبين

أعلن النائب الأول لرئيس البرلمان حسن الكعبي، أمس الاثنين، البدء باستقطاع مبالغ من رواتب البرلمانيين المتغيبين عن جلسات المجلس.

وقال الكعبي في بيان مقتضب تلقت (المدى) نسخة منه: “لن نسمح بتعطيل جلسات مجلس النواب تحت اي عذر او مبرر”.

وأضاف، “وجهنـا دائرتي المالية والبرلمانية في المجلس بالمضي في استقطاع المبالغ من جميع النواب المتغيبين عن حضور الجلسات واصدار انذارات نهائية بحقهم”. وتزامن حديث الكعبي مع كثرة تغيب اعضاء البرلمان عن الجلسات. ويذكر انه قبل ايام واجه البرلمان انتقادا من ناشطين على وسائط التواصل الاجتماعي بشأن مرتبات اعضائه. وتعليقا على ذلك، أصدر البرلمان توضيحًا مشيرًا إلى أن ميزانية المجلس لا تتجاوز أربعة بالألف من الموازنة العامة السنوية للدولة. وقالت الدائرة الإعلامية لمجلس النواب في بيان حينها تلقته (المدى) إن “بعض وسائل التواصل الاجتماعي ومواقع إلكترونية تناولت معلومات غير دقيقة بشأن رواتب أعضاء مجلس النواب”. وأضاف البيان أن “المجلس لا يحدد راتب النائب حسب القانون وإنما يتم تنفيذ قرار مجلس الوزراء رقم 333 لسنة 2015 بهذا الخصوص من منطلق الشفافية والوضوح في عمل مجلس النواب”. وأشار البرلمان في بيانه إلى أن “مجمل ميزانية مجلس النواب السنوية لا تتجاوز 0,004 اربعة بالألف من الموازنة العامة للدولة”. وأبدت الدائرة الإعلامية استعدادها لتقديم أي معلومة تخص عمل المجلس “بكل شفافية ووضوح”، داعيةً إلى عدم اعتماد ما ينشر في بعض المواقع كونه غير دقيق وعارٍ عن الصحة. وكان المختص بالشأن الاقتصادي نبيل المرسومي قال إن “الراتب الاسمي لعضو مجلس النواب العراقي يبلغ (4) ملايين دينار إضافة إلى مخصصات المنصب (2) مليون دينار، ومخصصات السكن (3) مليون دينار، ومخصصات شهادة: دكتوراه 100% من الراتب الاسمي، ماجستير 75% من الراتب الاسمي، بكالوريوس 45% من الراتب الاسمي، معهد 35% من الراتب الاسمي، وإعدادية 25% من الراتب الاسمي”، مبينًا أن “رواتب عضو مجلس النواب العراقي الشهرية تتراوح ما بين (10 – 13) مليون دينار”.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close