كفانا ..!!

كفانا ..!!

بقلم: شاكر فريد حسن

نغرقُ في بحرِ الموتِ

ونعومُ فوق الدم المراق

أصبحنا ننام ونصحو

على أخبارِ القتلِ

تحولت حياتنا وأيامنا

إلى أحزان

وبكاء

ودموع

ورثاء

أدمنا العنف

ووأد النساء

صار دم الإنسان

رخيصًا

عند حملة وتجار

السلاح

وبتنا نتساءل

كلّ يوم

ومع قهوة الصباحِ

مَنْ الضحية القادمة؟

مَنْ يوقف هذا الوباء

والفيروس الفتاك

الأشد من الكورونا؟

كفانا يا ناس

و يا بشر احترابًا

وكفانا انزلاقًا

تعالوا نحمي أولادنا

وأطفالنا

من وخزة اليتم

وتعالوا نذيب ثلج

العداواتِ

بشمسِ المحبةِ

والوئامِ

والسلم الأهلي

ونهجرُ دروبًا

مسيجة بشوكِ

ومحراكِ الشرِ ..!

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close