حول سعر الصرف

بقلم: اياد السامرائي

سعر الصرف، مهم جداً، وأي تغيير كبير في سعر الصرف والتعويم يكون كارثة على الاقتصاد ونتائجه ستكون معقدة ولن يتعافى الاقتصاد لعقود، مثال على ذلك ما حدث في الاردن ومصر ودول اخرى كثيرة.

التغيير التدريجي مهم جدا اذا كان لا بد منه، فالعملة المحلية واستقرارها من اهم روافد قوة الاقتصاد.

لا بد أولاً من اعادة تشكيل البنك المركزي بما يتماشى مع هياكل البنوك المركزية العالمية ويكون له لجنة من خبراء لا يتدخلون في الامور التنفيذية فقط يتخصصون في وضع السياسات ومراقبتها، ويكون غير خاضع للحكومة ولا تتدخل في سياساته.

سعر الصرف لا بد ان يكون واحداً في البنوك، اما السوق السوداء والغاء شركات الصرافة المتخصصة في اخذ العملة الصعبة من البنك المركزي وبيعها في السوق وما ينتج عن ذلك من فساد كبير.

فيجب أن يكون السعر واحداً في البنك وعند الصراف، مع مراعاة عمولة البيع والشراء والغاء مزاد بيع العملة وتوفيرها للبنوك كافة وشركات الصرافة وللتعاملات المشروعة من استيراد وتصدير وحاجات المواطنين، ولا تكون سبباً في تهريب الأموال وخاصة أموال الصفقات الفاسدة.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close