نائب عن الديمقراطي: تمرير موازنة العام المقبل لن يكون سهلا

توقع النائب عن كتلة الحزب الديمقراطي الكردستاني دانا الكاتب، الخميس، ان لايكون تمرير موازنة العام المقبل سهلا، فيما اقترح تأجيل استضافة رئيس الحكومة داخل قبة البرلمان.

وقال الكاتب ان “موازنة العام المقبل بحسب الأجواء داخل مجلس النواب لن يكون تمريرها سهلا بحال عدم حصول أعضاء البرلمان على توضيحات بالمستوى المطلوب على جميع الاسئلة المطروحة لدى كل منهم”، مبينا ان “مجلس النواب وضمن عمله الرقابي والتشريعي ليس بالضد من الحكومة بل ان عمله تقويمي للسلطة التنفيذية وبالتالي فان الحكومة عليها التعاون مع البرلمان لوصول الى ما يحقق مطالب الشعب العراقي”.

واضاف الكاتب ان “الموضوع ربما لدى البعض لايخلو من دعاية انتخابية وهنالك فعليا من بدأ بتلك الحملة الانتخابية، والبعض الاكثر لديهم الحق في معرفة أين تذهب الأموال والقروض وماهي الابواب الاساسية التي ستصرف من خلالها في ظل الازمات الحالية وهنالك من يريد رؤية قانونية واقتصادية واضحة للموازنة تحقق الغاية المرجوة منها”، لافتا الى ان “الحكومة لديها الوقت الكافي لاستكمال الموازنة بشكل مهني وتوضيح ما يمكن توضحيه لضمان تمرير الموازنة بالشكل الأمثل والصحيح”.

واكد ان “الحديث عن وجود غايات لاستضافة رئيس الحكومة مصطفى الكاظمي هو امر طبيعي ومعمول به ضمن الاطار القانوني ونعتقد ان تأجيل الاستضافة الى حين وصول الموازنة لمجلس النواب بغية الاستفادة القصوى من الاستضافة للاستيضاح عن النقاط والملاحظات الموجودة بشأنها بشكل اكثر دقة وفائدة للسلطتين التشريعية والتنفيذية”.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close