الأمام علي ع وسيرة الشيخين ( تأملات )

الأمام علي ع وسيرة الشيخين ( تأملات )، مروان خليفات

قال ابن حجر في ترجمة علي ع : (وكان أحد الشورى الذين نص عليهم عمر فعرضها ـــ أي الخلافة ـــ عليه عبدالرحمن بن عوف وشرط عليه شروطا امتنع من بعضها فعدل عنه إلى عثمان فقبلها )
الاصابة ج4 ص 465

لم يذكر ابن حجر تلك الشروط التي رفض علي العمل بها، لكن المصادر الحديثية والتاريخية ذكرت ذلك .

روى ابن شبه بسند صحيح، قال : (( وحدثنا محمد

(هو محمد بن جعفر بن أبي كثير، من رجال البخاري ومسلم. وثقه الذهبي في الكاشف في معرفة من له رواية في كتب السنة، ج2 ص 162، وابن حجر في تقريب التهذيب، ج2 ص 62)

قال : حدثنا موسى بن عقبة

( ثقة. قال ابن حجر : ( ثقة فقيه امام في المغازي من الخامسة لم يصح ان ابن معين لينه) تقريب التهذيب، ج2 ص 226 )

قال : حدثنا نافع

(ثقة من رجال الشيخين، قال ابن حجر : ( ثقة فقيه امام في المغازي من الخامسة لم يصح ان ابن معين لينه) تقريب التهذيب، ج2 ص 226)

أن عبد الله بن عمر رضي الله عنه أخبره… ودعا ( عبد الرحمن بن عوف ) عليا فقال : عليك عهد الله وميثاقه لتعملن بكتاب الله وسنة رسوله وسيرة الخليفتين من بعده ، قال : أرجو أن أفعل وأعمل بمبلغ علمي وطاقتي ، ودعا عثمان فقال له مثل ما قال لعلي ، قال : نعم ، فبايعه ، فقال علي : حبوته حبو دهر ، ليس هذا أول يوم تظاهرتم فيه علينا { فصبر جميل والله المستعان على ما تصفون) والله ما وليت عثمان إلا ليرد الأمر إليك)

تاريخ المدينة لابن شبة ، ج 3 – ص 924 و تاريخ الطبري ج3 ص 297.

فقه الرواية :

ــ الرواية صحيحة، وقد ترجمتً لرجال سندها ترجمة يسيرة وبينت وثاقتهم .
ــ اشترط ابن عوف على الإمام علي أن يعمل : (بكتاب الله وسنة رسوله وسيرة الخليفتين من بعده) مع أن سيرة الشيخين ليست من أصول التشريع، ولم يأتي بها نص من الكتاب أو من السنة .

فأجابه علي ع : ( قال : أرجو أن أفعل وأعمل بمبلغ علمي وطاقتي)
والسؤال : لماذا لم يقل نعم ؟
أليسا هما خلفاء الرسول وأفضل الصحابة ؟
ألم يكونا على منهاج النبي ؟
ألم تكن علاقته بهما من أروع العلاقات كما يصورها أتباع السلف ؟
فلماذا يرفض إذن العمل وفق منهاجهما وسيرتهما ؟

فإذا كانت سيرتهما موافقة لكتاب الله وسنة نبيه، فكيف يرفض هذا الشرط ؟
هل يعني رفضه العمل بسيرتهما، أنها لم تكن وفق ضوابط الكتاب والسنة ؟
ــ قوله ع حين استخلفوا عثمان : ( ليس هذا أول يوم تظاهرتم فيه علينا
هل يعني أن الشيخين والصحابة معهما تظاهروا عليه وعلى اهل البيت ع ولا يزال يرى نفسه أحق منهم بالخلافة ؟

ألا يعني كلامه هذا أنه لا يزال يرى نفسه أحق منهم، بالرغم من مصالحته للشيخين بعد ستة اشهر من وفاة النبي صلى الله عليه وآله وسلم ؟
ــ لا شك إن رفضه العمل بسيرة الشيخين، واشارته لتظاهر الناس عليه، تضع علامات استفهام عديدة وشائكة حول منهج الخلفاء.

ــ هل يكون المرء ملوما لو رفض سيرة الشيخين اقتداءا بعلي ع ؟
هذه أسئلة مشروعة تحتاج إلى اجابات، طرحناها لتحريك العقول المخدرة .

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close