عبرات شعرية على أطلال امّة مغدورة

عبرات شعرية على أطلال امّة مغدورة
عبد الله ضراب الجزائري
***
ما رضيتُ لأمّتي أن تُعاني … من عميلٍ يصدُّ طيفَ الأمانِ
ضقتُ ذَرْعاً من خائنٍ ذي فتونٍ … هبَّ يسعى بفتنةٍ وافتتانِ
غرس الحقدَ والشِّقاقَ ليبقى … صفوةُ الشَّعب عالقاً ويُعاني
رغم حِلمي وعفَّتي واصطباري … قد شحذت بعد الوعيد لساني
هزَّني الوَجْدُ من أُخَيٍّ ذليلٍ … يقتفي غاصبَ الحمى بتفانِي
هزَّني الغدرُ والأذى فأثيرتْ … جذوةُ الهَجْوِ في جِمارِ بياني
حين بادرتُ حاميا لبلادي … هزَّني البَغيُ حانقا ونهاني
حين كَظَّ الفؤادَ جورٌ وبطشٌ … عضَّني البغيُ كي يزيد احتقانِي
حين أشفقتُ أن أُهينَ طريحا … نبحَ الجروُ يَستحِثُّ هواني
حين مِلتُ الى التَّغاضي لصبرٍ …عزم الظُّلمُ أن يهدَّ أماني
حين أغمدتُ ضاربي رغم بطشي … أقبل الغدرُ يَسترقُّ سَناني
أيُّها الحارسُ احترسْ لستُ وغدا … أو سفيها مُذلَّلا للغواني
احرسِ العُهر إن أردت ولكن … احذر الدَّهرَ أن تدوس جِناني
سوف أرميك بالدَّواهي بعزمٍ … ثمَّ تبقى مُعفَّرًا في الهوانِ
سوف أرميك بالقوافي عنيدا … فتردَّى كمثل تلك المباني
عارُك المستمرُّ سوف يُجلَّى … لبنات الرُّؤى بكلِّ زمانِ
سوف تبقى أضحوكة ً بشريَّهْ … تتجلَّى للنَّاسِ في كلِّ آنِ
ربُّك الأمركيُّ هَدَّتْ عُراهُ … صفعات الفُرات والطَّالبانِ
هو وهْمٌ وأنت خوَّانُ شعب ٍ… مُنعتْ نفسه من الجريانِ
إنَّكَ الآن عكس أحداث دهرٍ … بفعالٍ تدعو الى الغثيانِ
سوف يروي التَّاريخ عنك فسادَك … أكثر العارَ والهوى والأماني
إنَّهُ الحقُّ يا عبيد الصَّهاين … فاقرءوا الذِّكرَ أو هدى الطَّبراني
سوف تُخزى بحبِّهمْ ثم تمضي … لعذابِ الجحيم لا للجنانِ
فلْتتُبْ للرَّحيم إن رُمْتَ فوزا … قم تطهَّرْ وقبل مرِّ الأوانِ
امتلئْ بالهدى وبالحبِّ دينا … وانطلق للنَّقا وطبع الحنانِ
وافتحِ القلبَ للإخاء سريعا … وازرعِ البِشرَ في الورى والمكانِ
حرِّرِ الجارَ من قيود الصَّهاينْ … وتحرَّرْ وكن طليق العنانِ
يا اسيراً لِردَّة ٍوتغرُّبْ … أهلكَ الأهلَ بالرَّدى والتَّوانِي

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close