على لسان المستضعفين في ليبيا

على لسان المستضعفين في ليبيا
عبد الله ضراب الجزائري

الى اللّيبيين الذين وقعوا في مستنقعَ الضياع وحُرموا من الامن والعز والمتاع
***
لأَنتَ ترقبُ ما يجري وإن عجزتْ … كفِّي وتعلمُ يا مولايَ أسراري
لأنت تقدرُ أن ترعى الضَّعيف فلا … تُخزيه غائلة ُ الفجَّارِ في الدَّارِ
ما كنت أعلمُ أنَّ الكفرَ يحكمُنا … تُخزى الشُّعوبُ اذا نِيطَتْ بكُفَّارِ
ربَّاهُ لولا يقيني أنَّني بشرٌ … أحوالُه كُتبتْ قَبلاً بأقدارِ
وأنَّ مظلمتي في كفِّ مصلحتي … والخُسرُ ليس سوى التَّخليدُ في النَّارِ
لانهدَّ منِّي قوامُ الجسم وانسحقتْ … فيه الخلايا بوقع الهمِّ والعارِ
وكيف لا والأذى قد غُمَّ فاعلُه … وما أرى في الورى دربا الى الثَّارِ
وكيف لا وجراحُ القلب نازفة … غارت بغائلة المُستأمَن الضَّاري
كم يسعد القلبَ أن يُرمى بقارعة ٍ …كبرى تطهِّره في طاعة الباري
***
مالي أرى الرَّأي في ليبيا الهدى سَفَهاً … والشعب يَنبَتُّ في ذلٍّ وإدبارِ
مالي أرى الأمر في كفِّ الذين بَغوْا … ساسوا الأمور كقطَّاعٍ وشُطَّارِ
أرى الأمانةَ قد نِيطَتْ بخائنِها … هل يصلحُ الحكمُ في ليبيا بغدَّارِ ؟
أرى الشّعوب غَدَتْ نَوْكَى مُضلَّلةً …ترتادُ صاغرةً جُرْفَ الهوى الهارِي
تنحطُّ في طمعٍ ، تهفو الى بِدعٍ … تنكَّرتْ لحقوق الإبن والجارِ
ويحَ الشّعوب إذا طاشت ، وقد فَعلتْ ، … عن شِرعةِ الحقِّ وانقادت لغدَّارِ
ويحَ الشّعوب إذا تاهت مذلَّلة ً … وراء مُفتتَنٍ نذلٍ وزَوَّارِ
الكفرُ يَعفسُها ، والخزيُ يلبسها … والذلُّ يدهسُها جَذْلَى بدعَّارِ
يا شعبَ ليبيا سوادُ الشَّعبِ مُؤتمَنٌ … على المكارم رغم الغائل السَّاري
خذلُ القريب إذا استشرى دليلُ وَنَى … من أمَّة ركبتْ أوهام أعذارِ
لا ليس في السير خلف الكفرِ مغذرة … الأرضُ لله لا ليست لأغيارِ
لِمَ السُّكوتُ عن الظُّلم الذي سكنتْ … بلواهُ في أنفس تُخزى وأمصارِ ؟
لِمَ التَّغاضي عن الإفسادِ في بَلَهٍ … والأرضُ تصرخ من حزنٍ وأكدارِ ؟
اُصْمُتْ لتستر بلواك التي نَتنتْ … لن يستر الصَّمتُ بلوى حكمكَ العاري
انهضْ لتركبَ عزًّا في المعيشةِ أو … تموتَ ميتة أبطالٍ وأحرارِ

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close