(قائمة عابرة للعراق..بولاءها لخامنئي ايران)..(قائمة البيتين..الولائي والصدري) بحكم رقاب شيعة العراق

بسم الله الرحمن الرحيم

(قائمة عابرة للعراق..بولاءها لخامنئي ايران)..(قائمة البيتين..الولائي والصدري) بحكم رقاب شيعة العراق

قد يفاجئ البعض ان قلنا.. ازمة العراق انه (يفقد قوائم طائفية).. فالطائفي اذا أخذناه بتعريف (هي جلب الخير لطائفته.. اي.. جلب الكرصة لجماعته).. بمعنى (لو كان لدينا سياسيين شيعة طائفيين.. لكان وسط وجنوب الشيعي العربي مثل دبي).. (ولو كان لدينا سياسيين سنة عرب لكان المثلث السني العربي مثل ابو ظبي).. او على الاقل (كان كلاهما حالهما حال كوردستان).. ولكن المشكلة نحن ابتلينا (بحرامية الطائفة، سراق الطائفة، فاسدي الطائفة، قتلة الطائفة، صنميي الطائفة، خونة الطائفة)..

فكما للسنة (القاعدة وداعش).. للشيعة (الولائية والصدرية).. مع الفارق:

القاعدة وداعش يتم اجتثاثهما.. بالمقابل (الولائية و الصدرية) تتحكم برقاب العراقيين وشيعتهم .. ويسومون العراق وشيعته العرب سوء العذاب ويستنزفون ثرواتهم ويستبيحون دماءهم.. ويرهنون العراق و شعوبه بيد الشيطان الايراني..

ثم المفترض.. ان اي قائمة سياسية، يجب ان يكون لديها مشروع سياسي واضح

غير مبهم.. وبعيد عن الشعارات، ويدرك الفرق بين (المرشح لادارة بلدية للمجاري والماء والكهرباء).. وبين (المرشح السياسي للبرلمان كمشرع ومسؤول ورجل دولة).. هذا المشروع السياسي الذي يجب ان تجتمع عليه (كتلة اي بيت لمكون قومي او م ذهبي)..، وهذا المشروع يبحث عن مصالح (الانسان).. فتمنح المكون حقوقه وتطمئنه من مخاوفه.. ويكون المتصدين لها من غير المنخرطين بالسنوات الماضية بالكتل والاحزاب السياسية الفاشلة والمفسدة.. وبعدها يمكن ان توصف بـ (تمثل البيت الشيعي).. اما ان تطرح (قائمة تضم ..كتل سياسية .. وسياسيين.. ومعممين..) يجمعهم تاريخ من الفشل والفساد فهذه ليست قائمة للبيت الشيعي (بل قائمة الازواج .. على رؤوس القشامر.. )..

وكذلك (طرح قائمة للبيت الشيعي).. هل عالجت مخاوف المكون الشيعي العراقي..

وماذا عن عن الاحزاب والفصائل المسلحة التي تجهر بولاءها لحاكم ايران خامنئي وتبايع نظام اجنبي (نظام الحكم الايراني).. تحت معرف (ولاية الفقيه لطهران على العراق)..وماذا عن مخاوف العرب الشيعة من (الهيمنة الايرانية).. ..

ثم اليس المفترض اولا:

ان يعتذر هؤلاء الذين يطرحون انفسهم (كتلة تمثل البيت الشيعي العراقي)..

كقوائم وسياسيين (عن تاريخ الفشل والفساد والانحلال والكوارث) التي حلت بشعوب منطقة العراق منذ عام 2003 لحد اليوم، وان يقدمون فاسديهم الذين سرقوا المال العام.. ونشروا الفساد بالارض، والذين لم يرشح احد منهم الا عبر كتلهم وزعماءها.. علما حتى اعتذارهم لا ينفع.. الا محاكمتهم باشد العقوبات، وهذا وحده ما يرضي الاحرار بمنطقة العراق والعالم.

مختصر القول:

حروب صدام وقودها الشيعة العرب.. واليوم حروب ايران ضحيتها الشيعة العرب..لمصالح ايران

……….

واخير يتأكد للشيعة العرب بارض الرافدين بمختلف شرائحهم.. ضرورة تبني (قضية شيعة العراق)…. بعشرين نقطة.. كمقياس ومنهاج يقاس عليه كل من يريد تمثيلهم ويطرح نفسه لقياداتهم .. علما ان هذا المشروع ينطلق من واقعية وبرغماتية بعيدا عن الشعارات والشموليات والعاطفيات، ويتعامل بعقلانية مع الواقع الشيعي العراقي، ويجعل شيعة العراق يتوحدون ككتلة جغرافية وسياسية واقتصادية وادارية.. ينشغلون بأنفسهم مما يمكنهم من معالجة قضاياهم بعيدا عن طائفية وارهاب المثلث السني وعدائية المحيط الاقليمي والجوار، وبعيدا عن استغلال قوى دولية للتنوع المذهبي والطائفي والاثني بالعراق،.. والموضوع بعنوان (20 نقطة قضية شيعة العراق، تأسيس كيان للوسط والجنوب واسترجاع الاراضي والتطبيع) وعلى الرابط التالي:

http://www.sotaliraq.com/latestarticles.php?id=222057#axzz4Vtp8YACr

سجاد تقي كاظم

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close