اختلاف التفكير حالة ايجابية

اختلاف التفكير حالة ايجابية، نعيم الهاشمي الخفاجي

الله عز وجل خلق البشر وإعطائهم العقول الإنسان تقع عليه مسؤولية تطوير عقله، لايوجد شخص غبي لا يمكن أن يتعلم ابدا، نعم يوجد شخص يحفظ موضوع في مرة واحدة والبعض يحتاج عشرة مرات أو مائة مرة لحفظ وفهم الموضوع. لذلك ‏تباين العقول في مستوى التفكير يخلق ثقافة الإختلاف لا الخلاف، كل انسان يعتقد أنه على صح لذلك فلا يمكن إلى اي انسان أن يجبر العالم على اعتناق ما تؤمن به من عقائد ومواقف سياسية واجتماعية، ورد حديث عن الإمام الصادق ( ع )يقول
فكر فأنك قد خلقت مفكرا
وزن الأمور وعقلك، هو الميزان.
لذلك لاحضارة بدون معرفة
ولامعرفة بدون فكر
فالفكر هو سبيل المعرفة

وهذا التباين والاختلاف يتأثر بثلاثة عوامل هي عامل البيئة وعامل التكوين وعامل الوراثة

‏‎الاختلاف بين البشر بطبيعة التفكير هو بتكوين البشر وهو من اعظم إبداعات الله عز وجل، وله فوائده المتعددة لكن أغلب الناس يحولهم الاختلاف إلى أعداء بسبب قلة الوعي والثقافة والتطبع على ماورثوه من آبائهم واسلافهم وتم غلق وتعطيل وتجميد عقولهم، بحيث تجد من يشرب بول البعير لعلاج الأمراض المستعصية.
نعيم عاتي الهاشمي الخفاجي
كاتب وصحفي عراقي مستقل.
8.12.2020

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close