خلف كل رجل محبط بطلة مثيرة ! : قصة قصيرة

خلف كل رجل محبط بطلة مثيرة ! : قصة قصيرة

بقلم مهدي قاسم

بعدما فشل في جلب الأنظار إليه في صفحته الفيسية خطر بباله أن يتقمص شخص امرأة شرقية ” متمردة ” بخلاعة صارخة ومتحدية والتي سبق وأن عانت ــ حسب تظلمها ــ ما عانت من أنواع ظلم وكبت وعنف ، لا تُعد ولا تُحصى ! وهي الآن ” تتنفس ” عن نفسها بالكتابة على الأقل لتنتقم من ظالمها الافتراضي ، فتكتب قصائد يمكن اعتبارها ” إيروتيكية ” قصيدة واحدة في حقيقة الأمر لتكتب كل يوم ، بالرغم من تكرارها اليومي ، تلف و تدور حول موضوع واحد و دائم ، نقصد يدور حول شفاه منتفخة و نهود عارمة و سيقان متناسقة وأفخاذ مكتنزة وملطخة ببقايا دبقة ، و مؤخرة متكورة بإثارة رهيبة !! وملابس داخلية شفافة و هفهافة و أشياء أخرى مثيرة من هذا القبيل !، كل هذا مصحوبا بإيحاءات جنسية مباشرة ومثيرة أصلا بالنسبة للرجل الشرقي ، ثم ُتٌعاد وتُكتب هذه القصيدة بشكل شبه يومي من جديدو جديد ، ولكن بصور مختلفة عن نفس الموضوع وبصور متشابهة ، فكم كانت دهشته الكبيرة عندما أكتشف أن أعداد المعجبين بصفحته الجديدة قد أخذت تزداد يوما بعد يوم ، و بشكل مضطرد ، وكلهم من رجال حصريا ، وربما بينهم عدد لا بأس به من متزوجين أيضا الذين بالرغم من كونهم متزوجين فيبدو إنهم لا زالوا يعانون من جوع جنسي متأصل في دواخلهم المتضورّة بشدة من هذه الناحية :
ـــ فالرجل الشرقي ــ عموما ــ فكر مع نفسه ــ وحتى لو كان متزوجا بالفعل و لفترة طويلة ، فأنه يبقى يعاني من جوع جنسي مزمن رافقه شابا مراهقا مكبوتا لحد التأوه ، يكون دوما ميالا ومستجيبا لمثل هذه الإيحاءات و الإثارة الجنسية المثيرة حقا ..
فابتسم بسخرية مريرة ..
لكونه تمنى في قرارة نفسه لو كان عنده في السابق كل هذا العدد الكبير من المعجبين اللاهثين والمنتظرين قصيدته اليومية و العتيدة ذاتها وهو في هيئة رجل حقيقي وغير مختف خلف مؤخرة امرأة مثيرة ـــ وفق للصورة على الأقل ..
أجل دون أن يضطر إلى أن يتقمص شخصية امرأة متمردة و شبقية ب”خلاعة ” استثنائية مثيرة لرغبات جياشة ومـتأججة بنيران أزلية غير قابلة لانطفاء قطعا ..
و الآن ؟………….
.. فما جدوى أن يكتسب شعبية واسعة ــ بعض الشيء ـــ بشخص امرأة متمردة على أعراف سائدة فحسب ؟ ..
حقيقة .. لا شيء !..

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close