موقع امريكي : ستكون مقدمة للانتقام من إيران .. واشنطن تدرس إغلاق سفارتها في بغداد

أفاد موقع “Axios” الأمريكي ، أن الولايات المتحدة تدرس إغلاق سفارتها في بغداد إثر الهجمات الصاروخية الأخيرة عليها في المنطقة الخضراء بالعاصمة العراقية بغداد.

وقال الموقع نقلا عن مصدرين قال إنهما على اطلاع بالأمر ، إن الولايات المتحدة تدرس إغلاق سفارتها في بغداد على نحو سريع بعد الهجمات الصاروخية المتكررة على المنطقة الخضراء في العراق “من قبل المليشيات المدعومة من إيران”.

وبحسب المصدر، فإن هذه الخطوة، من بين عدة خيارات قيد الدراسة، يمكن أن تكون مقدمة للانتقام من إيران، التي وصفها الرئيس ترامب ووزير خارجيته، مايك بومبيو، بأنها “دولة راعية للإرهاب”.

وأشار الموقع الأمريكي ، الى انه يمكن نقل السفير الأمريكي في العراق ماثيو تولر ، إما إلى أربيل عاصمة إقليم كوردستان ، أو إلى قاعدة عين الأسد الجوية في غرب العراق ، إذا غادر بغداد.

تجدر الإشارة إلى أن السفارة الأمريكية ببغداد تعرضت لهجوم صاروخي يوم الأحد الماضي، تصدت له منظومة دفاعية متمركزة في السفارة.

وكان الرئيس الأميركي دونالد ترامب أعلن ، اليوم الخميس ، أن سفارة بلاده في بغداد تعرضت الأحد الماضي إلى هجمات بصواريخ عدة، مشيرا إلى أن مصدر هذه الصواريخ إيران.

وقال ترامب في تغريدة على حسابه في تويتر: “تعرضت سفارتنا في بغداد يوم الأحد لهجمات بصواريخ عدة. ثلاثة  منها فشلت في الانطلاق. خمن من أين جاءت: إيران”.

وأضاف الرئيس الأميركي: “نسمع حاليا أحاديث عن هجمات إضافية ضد أميركيين في العراق”، موجها تحذيرا إلى طهران قائلا : “بعض النصائح الودية لإيران: إذا قتل أميركي سأحمّل إيران المسؤولية. فكروا مليا”.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
, ,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close