بدعة ديون الماء و الكهرباء

بدعة ديون الماء و الكهرباء
احمد كاظم
لان نهب المال العالم مباشرة من قبل من يدير الدولة غير كاف لأشباعهم ظهرت (بدعة) ديون الماء و الكهرباء لسرقة المواطنين.
المواطن الذي يدفع وصولات الماء و الكهرباء اول بأول مع ذلك تاتيه وصولات (ديون) غير محدد تاريخها ليدفعها و الا ينقطع عنه الماء الشحيح و الكهرباء شيه المعدوم.
اذا كان المواطن يدفع قيمة الوصولات (للجابي) اول بأول فمن اين تأتي الديون؟
الجواب: هذه بدعة جديدة لنهب مال المواطن مع ان حصته من المال العام منهوبة أيضا.
الذين يديرون العراق بعد 2003 من القمة الى القعر اثبتوا انهم (حرامية) يخترعون البدع لسرقة المال العام و الخاص للمواطنين.
سؤال: هل يدفع ساكنوا المنطقة السوداء أجور الماء و الكهرباء بالرغم من المسابح و الثريات المضاءة 24 ساعة؟
الجواب لا والف لا لانهم نزلوا علينا من السماء الامريكية.
ملاحظة: هل سيطّلع رئيس الحكومة على ماذكر؟
الجواب لا و الف لا لانه مشغول بالزيارات المكوكية لبيع حتى (الهواء) بالمزاد العلني للاستثمار.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close