كارثة ليبيا من صنع اللِّيبيِّين

كارثة ليبيا من صنع اللِّيبيِّين
عبد الله ضراب من الجزائري

***
الى وجوش واجلاف ليبيا جنود الدجال الصهيوني
***
ليبيا تردّت ، لقد خرّت ، لقد سقطت … اضحت ملاذا ووكرا للشياطينِ
ليبيا تناءت عن الاخلاق وابتعدت … عن كلّ نور وعزٍّ في هدى الدينِ
ليبيا تُدكْدَكُ بالأذيال دمّرها … رهط ٌخؤون ٌمن الحمقى الملاعينِ
انظر اليها فقد باتت مُنكَّسة … تُسبى وتُشرى بأزلام السّلاطينِ
قد ضيَّعتْ في اقتفاء الكفر عزَّتها … فالعزُّ دمَّره سمُّ الثعابينِ
ما شعب ليبيا سوى قطعان ماشيةٍ … صارت تُذبَّحُ بين الحين والحينِ
ما شعب ليبيا سوى غُوييم صهينة ٍ… ساد اليهود بها كلَّ الميادينِ
شعبٌ يضحِّي بأبطالٍ يجود بهم … ذبحا وفضحا على ابواب صهيونِ
شعبٌ تولَّى عن الاسلام ثم غدا … يذكي الشِّقاق ويودي بالملايينِ
شعبٌ يرى الشرك بالدَّحال مكرمةً … ها قد تنافس في دفع القرابينِ
فكم قتيلٍ بظلمٍ في الرُّبوع ذوى … وكم مصابٍ بفقد العقل والعينِ
وكم مُحجبةٍ مُثلى مطهرة ٍ… باتت مُسيَّبةً من رهط شارونِ
يا من تعاتبني في امّة هلكتْ … إنَّ البَوارَ لدى الجيران يؤذيني
إنَّ الدّمار الذي هدَّ الحصون غدا … خزيا يدنِّس كلَّ الأرض والكونِ
يا أهل ليبيا لقد شاعت دناءتُكمْ … صرتم كشيءٍ قبيح الخلْقِ معفونِ
عودوا الى الله يوم الدّين غايتنا … والله يكشف – حقا – كل مدفونِ

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close