اين الحكومة العراقية من اسائة صحيفة سعودية وتلميعها وجوه الارهابيبن

اين الحكومة العراقية من اسائة صحيفة سعودية وتلميعها وجوه الارهابيبن، نعيم الهاشمي الخفاجي

صحيفة رسمية سعودية اعدت تقرير لتبرأ عائلة داعشية من ارهابها، داعش والقاعدة وبكو حرام …..الخ منبعهم العقائدي المدرسة الوهابية لذلك الاعلام الخليجي الوهابي متعاطف ومؤيد للمجاميع الارهابية بطرق عديدة، من هذه الطرق نشر اخبار واعداد تقارير لاشخاص موجودون في مخيمات نزوح يخافون العودة لمناطقهم السنية بسبب تورطهم بجرائم ارهابية، قتل مليونان عراقي بالتفجيرات والاغتيالات فهل هؤلاء الذين قتلوا لايوجد اشخاص قاموا بادخال المفخخات واستخدام الكواتم او القتل على الهوية في حواضنهم لقتل الضحايا، وجود الاعداد الكبيرة من الضحايا يعني اكيد وجود ناس مجرمين قتلوا هذه الاعداد الكبيرة من الضحايا، الصحيفة السعودية عملت تحقيق لأحد مراسليهم من الدواعش لكتابة تقرير من مخيم للنازحين في شمال العراق، اسمها نور تتطلع نور البالغة من العمر 22 عاماً للعودة إلى منزلها في منطقة الموصل؛ لكنها محرومة من ذلك؛ لأن السلطات المحلية تتهمها بالارتباط بتنظيم «داعش»، بينما تؤكد هي أن التهمة مجرد غطاء لتصفية حساب حول نزاع قديم يتعلق بملكية أرض.
وحسب تدليس مراسيلهم قال إن

عائلة نور واحدة من عائلات كثيرة نازحة تخشى المنظمات الحقوقية أن تكون ضحية عداوات قديمة أو عمليات ابتزاز أموال، تستخدم فيها تهم الارتباط بالتنظيم المتطرف الذي احتل مساحات واسعة من العراق بين 2014 و2017 قبل أن يتم دحره.
وتقر نور هههههههه بأن شقيقها غادر المنزل لينضم إلى تنظيم «داعش» عندما اجتاح هذا الأخير محافظة نينوى في عام 2014، وقُتل شقيقها لاحقاً في غارة جوية؛ لكنها تؤكد أن والدها رفض أن يحذو حذوه، فجاء مقاتلو التنظيم إلى منزلهم وقتلوه بدم بارد
وحسب قصة نور ان مشكلتها وقعت مع شيخ لانه يريد ان يصادر بيت لهم وارض ……….الخ القصة اكيد مختلقة لان المجاميع الارهابية احتلت الموصل منذ نيسان عام ٢٠٠٤ والحكومات المحلية كانت تمثل المجاميع الارهابية خالد العبيدي عمل مستشار عند خاله اثيل النجيفي سبع سنوات بالموصل يذهب ويدخل لمقر المحافظة بدون حماية، عدم وجود حماية له دليل انه مرشح للعصابات الارهابية، وتضيف الصحيفة السعودية،
وفرت نور مع والدتها وابن أخيها إلى مخيم «حسن شام»؛ لكن الاتهامات طاردتهم.
مسكينة خطية نور ولماذا الاتهامات طاردتها دليل على تورطهم بالارهاب، تقول بعد وفاة شقيقي أي بعد ان هلك بصفوف عصابات داعش بقصف جوي، خضعت عائلة نور لـ«التبرية»، أي التبرئة، وتقوم على إعلان أحد أقارب المقاتل في تنظيم «داعش» التنصل من كل علاقة به وبالتنظيم، فيتم إصدار وثيقة تبرئة رسمية تثبت من الناحية النظرية سلامة موقف العائلة الأمني. لكن نور تقول إن الشيخ نفسه لا يزال يضغط على أسرتها. وتضيف: «علمت أنه استولى على جميع ممتلكاتنا. حاولت العودة لكنه يحظى بحماية «الحشد الشعبي»، الفصائل الشيعية التي تشكل جزءاً من القوات العراقية، ولعبت دوراً كبيراً في استعادة السيطرة على الأراضي التي استولى عليها تنظيم «داعش».
الحشد والشرطة الاتحادية وقوات مكافحة الارهاب كان لهم الفضل في معارك التحرير، بكل الاحوال هناك الاف الارهابيين موجودون في معسكرات النزوح مطلوبون لضحاياهم من مناطق حواضن الارهاب بسبب تورطهم في خطف وقتل جنود وضباط سنة بسبب عدم تعاونهم مع الارهابيين اكيد عوائل الضحايا لم يسمحوا لهم بالعودة، في تكريت بناحية يثرب تم حرق بيوت الارهابيين من قبل عوائل ضحاياهم من قبيلة جبور السنية، لذلك كل نازح من ابناء المكون السني يرفض العودة للمدن السنية المحررة فهو مطلوب لابناء منطقته، السعو…. رحيمة على هؤلاء فلتبادر في منحهم لجوء وتأخذهم اسوة بدول اوروبا عندما منحت ملايين النازحين حق اللجوء وتسهل امورهم انسانيا، الى متى تبقى صحف واعلام السعودية، تتدخل في شؤن العراق الداخلية وتدعم الارهاب بحجة دعم المكون السني، العراق بلد متعدد المذاهب والقوميات ولايمكن تهميش أي مكون، اتركونا كشعب عراقي نعيش بسلام، اين حكومتنا ووزارة خارجيتنا واجهزتنا الاستخبارية والمخابراتية من عدم رصد مايكتبه وينشره الاعلام السعودية، الداعم للارهاب لاسباب مذهبية مقيتة.

نعيم عاتي الهاشمي الخفاجي
كاتب وصحفي عراقي مستقل.
9.1.2021

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close