قاذفات بي ٥٢ جائت بمهمة تسهيل الحلب لا لشن الحرب

قاذفات بي ٥٢ جائت بمهمة تسهيل الحلب لا لشن الحرب، نعيم الهاشمي الخفاجي
بخطة ترمبية محكمة ارسل عدد من قاذفات بي ٥٢ للشرق الأوسط، هذا القرار افرح مستكتبوا دول الخليج الوهابية المصابون بمرض الحقد الطائفي بحيث
‏خلال الشهر الماضي والفترة التي سبقت الانتخابات الأمريكية غالبية الصحف والمحللين ‎العرب وقنوات العربية الشامتة كانوا يطبلون لمجئ ‎القاذفات_بي٥٢ وحاملة الطائرات الأمريكية والبوارج الحربية، ويوميا قنواتهم الاخبارية تنقل دخول الغواصات الى الخليج والهدف ‎ضرب_ايران والقضاء على الشيعة الروافض؟ هههه وكأن ترمب مسلم وهابي يكفر الشيعة هههه ونسوا انه حلابهم ومذلهم ونفسه شيخ الإسلام ترمب وصف السعودية في البقرة الحلوب ههههه ، مستكتبوا الخليج أمثال مشاري قام يعطي نصائح للشعب الامريكي بعدم انتخاب اليسار المتطرف؟ ابن شارب وشارب بول البعير أصبح يعلم الامريكان كيف ينتخبوا رئيسهم؟؟؟ والآن غالبية هذا الإعلام بما فيه الاعلام الغربي وبعد أحداث المصادقة على فوز بايدن يتحدث عن إحتمال هجوم على ‎الكونغرس في يوم تنصيب ‎بايدن، وكل هذا الكلام مجرد لغو كل شيء لا يحدث لا حرب ضد إيران ولا أحداث في يوم تنصيب بايدن، الأمور هادئة وتسير في وضع طبيعي وعادي وكفى الله المؤمنين شر القتال، اليوم ذكرى انطلاق عملية عاصفة الصحراء عام ١٩٩١ وفي مثل هذا اليوم رأينا سيطرة طيران التحالف وأصبحت صواريخ الجرذ الهالك عبارة عن أنابيب حديد، أتذكر كان بقاطه الفرقة بطرية صواريخ سام طيار من التحالف أطلق صاروخ وذهبنا إلى مكان الهدف وجدناه أصاب الرادار ودمره سألت الضابط قال لي وهو يضحك هذا الصاروخ جعل بطرية الصواريخ عبارة عن أعمدة خشب لاقيمة لها؟ كانت الخطة إسقاط نظام صدام الجرذ لكن حقد بني سعود الطائفي جعلهم يثنون جورج بوش بعدم إسقاط صدام الجرذ وهم نفسهم من حرق العراق لأسباب طائفية خلال السنوات الثمان عشر الماضية الماضية.
نعيم عاتي الهاشمي الخفاجي
كاتب وصحفي عراقي مستقل.
17.1.2021

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close