المخزونات الأميركية تتسبب بانخفاض النفط مجددا

انخفض النفط اليوم الخميس بعد أن أظهرت بيانات للقطاع زيادة مفاجئة في مخزونات الخام الأمريكية، مما أوقد مجددا مخاوف حيال الطلب، مدفوعة بجائحة فيروس كورونا.
وبحلول الساعة 07:25 بتوقيت غرينتش، تراجعت العقود الآجلة لخام “غرب تكساس الوسيط” الأمريكي بنسبة 0.4 بالمئة إلى 53.12 دولار للبرميل، بعد يومين من المكاسب التي حققها الخام بفضل توقعات بإنفاق ضخم للتخفيف من تداعيات كوفيد-19 في ظل إدارة الرئيس الأمريكي الجديد جو بايدن.
في حين هبطت العقود الآجلة لخام “برنت” بنسبة 0.3 بالمئة إلى 55.92 دولار للبرميل.
وبحسب بيانات من معهد البترول الأمريكي، ارتفعت مخزونات النفط الخام في الولايات المتحدة 2.6 مليون برميل في الأسبوع المنتهي في 15 يناير الجاري، مقارنة مع توقعات المحللين بانخفاضها 1.2 مليون برميل.
وقال رافيندرا راو، نائب الرئيس المعني بالسلع الأولية لدى “كوتاك سيكيوريتيز”: “الخام منخفض على نحو هامشي اليوم بفعل زيادة مفاجئة لمخزونات النفط الأمريكية، لكن على الجانب الآخر، يلقى الخام الدعم أيضا من دولار أضعف واحتمال ضخ تحفيز أمريكي أكبر”.
وأضاف: “مخزونات الخام الأمريكية تنخفض على مدى الأسابيع الخمسة الماضية وهذا أحد العوامل الرئيسية التي تبقي الأسعار عند مستويات مرتفعة. وإذا أكدت إدارة معلومات الطاقة ارتفاع مخزونات الخام، ربما نشهد المزيد من التصحيح في الأسعار”.

, ,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close