وفد إقليم كوردستان يعاود زيارة بغداد لاستكمال مباحثاته بشأن الموازنة وقضايا مالية عالقة

يبدأ وفد حكومة إقليم كوردستان المفاوض ، زيارة جديدة إلى العاصمة العراقية بغداد ، اليوم الأحد ، لاستئناف المباحثات بشأن مشروع قانون موازنة 2021 الاتحادية الذي يناقشه البرلمان حالياً ، وتثبيت حصة إقليم كوردستان منه ، ولبحث قضايا مالية واقتصادية أخرى عالقة مع الحكومة الاتحادية.

رئيس ممثلية حكومة إقليم كوردستان في بغداد فارس عيسا ، قال  ان الوفد سيصل بعد ظهر اليوم الاحد ، ويضم كل من وزراء المالية آوات شيخ جناب ، التخطيط دارا رشيد ، الإقليم لشؤون العلاقات مع بغداد خالد شواني ، بالإضافة لرئيس ديوان مجلس الوزراء ، وسكرتير المجلس.

مسؤول كردي عراقي: ندعم الحوار بين بغداد وأنقرة لإنهاء ملف "بي كاكا"

وسيترأس الوفد التفاوضي وزير المالية بسبب غياب نائب رئيس حكومة الإقليم قوباد طالباني الذي كان قد ترأس الوفد في معظم جولات التفاوض السابقة مع بغداد ، لإصابته بفيروس كورونا والتزامه العزل الصحي .

وبلغت قيمة الموازنة الاتحادية 164 تريليون دينار منها 14 تريليوناً حصة إقليم كوردستان ، حسبما جاء في المشروع الذي يحتاج موافقة البرلمان ليدخل حيز التنفيذ كقانون.

فارس عيسا أوضح  انه “تم التوافق على حصة إقليم كوردستان في الموازنة خلال الجولات السابقة من مباحثات الوفد المفاوض مع بغداد ، وسيسعى الوفد خلال هذه الزيارة لتثبيتها بشكل نهائي قبل تصويت البرلمان عليها والمنتظر ان يتم خلال الأيام العشرة المقبلة” .

مشروع الموازنة بحاجة إلى توافق سياسي قبل أن يمرره البرلمان  - صورة إرشيفية

وتأجل اجتماع كان من المزمع عقده السبت بين وفد حكومة إقليم كوردستان واللجنة المالية النيابية العراقية ، إلى مساء اليوم الأحد، وفق ما أفادت الدائرة الإعلامية للبرلمان العراقي.

وأجرت اللجنة المالية النيابية في الأسبوعين الأخيرين سلسلة اجتماعات مع معظم القوى السياسية في محاولة للتوصل إلى اتفاق حيال مشروع الموازنة قبل طرحه للتصويت لضمان تمريره .

وقالت د. ميادة نجار، النائبة في البرلمان العراقي عن كتلة الديمقراطي الكوردستاني وعضوة لجنة الاقتصاد والاستثمار النيابية،  : ” فيما يتعلق ببنود وفقرات مشروع الموازنة الاتحادية للعام 2021، من المقرر أن نعقد لقاءات مع كافة الوزارات للاطلاع على مفردات المبالغ التي طالبوا بها ضمن الموازنة، وفي هذا الإطار سنجتمع مع وفد إقليم كوردستان أيضاً بهدف الحوار والتوصل إلى تفاهم بالصدد”.

الديمقراطي الكردستاني: رغبة مشتركة لتصفير الخلافات بين بغداد وأربيل - اخبار  العراق

ويسعى نواب إلى خفض قيمة الموازنة من 164 تريليون دينار إلى ما لا يزيد عن 130 تريليوناً، وهو ما يعني خفض حصة إقليم كوردستان منها ايضاً ، في وقت يواجه فيه العراق وإقليم كوردستان ازمة مالية واقتصادية .

ولطالما عبّرت حكومة إقليم كوردستان عن استعدادها لتسليم الإيرادات النفطية وغير النفطية إلى بغداد وبما يتماشى مع الدستور ويصب في مصلحة العراقيين كافة.

بدورها كانت رئيسة كتلة الحزب الديمقراطي الكوردستاني في البرلمان العراقي ، أكدت امس السبت ، أن البرلمان سيناقش هذا الأسبوع حصة إقليم كودستان في موازنة 2021، مشددة على أن “الكتل الكوردستانية ستعمل على تثبيت حقوق الكورد في الموازنة”.

وقالت د. فيان صبري : “بعد القراءة الأولى لمشروع قانون الموازنة الاتحادية للعام 2021 وبدء النقاشات لتمريرها، كثفت الكتل البرلمانية مساعيها لتثبيت حصصها، ونحن في الكتل الكوردستانية كثفنا جهودنا لتثبيت حصة الإقليم كما هو في مشروع

,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close