ألعالم مهدّد بآلفناء

ألعالم مهدّد بآلفناء:
شكراً للمُتابعين ألأمناء على نهجنا الكونيّ ؛
العالم يحتاج التفاؤل و الأمل و العمل و النزاهة خصوصاً .. بعد كثرة المُخدّرين العاطلين عن العمل الذين تسببوا بآلظلم و الفساد لهذا:
ألعالم مهدد بآلفناء من قبل منظمة (دافوس) التي تتحكم بإدارة إقتصاد مائتي دولة في العالم عبر حكوماتها المُصابة بآلأميّة الفكريّة و الجّهل المربع و فقدان النزاهة و ظلمها للناس بإستثناء – دولتين أو ثلاث منها فقط – لذلك إعتزموا منذ بدء الألفية الثالثة ألتّخلص من 3 – 5 مليار مستهلك مصاب بآلعجز الفكريّ و بجسد مُكبّل بآلشهوات و عاطل عن العمل و الأنتاج إلّا آلتوالد كما الحيوانات, خصوصاً في بلاد آسيا و أفريقيا و جنوب أمريكا و غيرها .. و ما (كورونا) التي أصابت عشرات الملايين؛ إلاّ تجربة و مقدّمة لتدارس نتائجها من قبل كبار علماء العالم المستشارين لقادة (دافوس) الذين يرون تنفيذ الحرب الكونية القادمة القذرة ؛ هو آلنهج الأمثل و الوحيد لخلاص العالم لإستمرار الحياة الطبيعية للذين يستحقّون الحياة بدون العاطلين .. و كفى بآلله شهيدا بيني و بينكم و من عنده علم الكتاب.

العارف الحكيم عزيز حميد مجيد

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close