سفير بريطانيا الاستعمارية العظمى

سفير بريطانيا الاستعمارية العظمى
احمد كاظم
بريطانيا التي استعمرت الدول و شعوبها و نهبت ثرواتهم لقرون قال سفيرها في العراق (ان بلاده تؤيد إقليم كردستان و البيشمركة) التي فسحت المجال لداعش للوصول الى اطراف أربيل.
هذا السفير في نفس الوقت يتطاول على الحشد الشعبي الشجاع المبارك لانه حال دون سقوط بغداد و الوسط و الجنوب بيد الدواعش لتحقيق حلم أمريكا و بريطانيا و فرنسا و المانيا و دول الخليج الوهابي.
لماذا أبدت بريطانيا و أمريكا و فرنسا و المانيا القاعدة و طالبان و داعش؟
الجواب (بدعة التدخل غير المباشر كما قال أوباما) و لان هذه المنظمات الإرهابية جندها بفتوى جهاد النكاح و مولها الخليج الوهابي بقيادة السعودية ضد الشيعة في كل مكان.
الدول الاستعمارية احتضنت الخليج الوهابي بقادة السعودية بسبب بيع السلاح السكراب لملوك و امراء الخليج و الحصول على الهدايا الثمينة منها السيف السعودي الذهبي المرصع بالاحجار الثمينة الذي طوله متر و وزنه خلع كتف ترامب.
الدول الاستعمارية المذكورة زودت التحالف الخليجي الوهابي العربي الإسلامي بالقنابل العنقوديةالمحرمة دولبا و التي قتلت الأطفال حتى في المدارس و قتلت اهلهم في المستشفيات و البيوت و الأسواق.
ملاحظة: هذه الدول تثرثر عن الديمقراطية و الإنسانية و الحريات بينما هي تساند دكتانوريات الخليج الوهابي بسبب بيع السلاح و الهدايا الثمينة و هذا نفاق ما بعده من نفاق.
باختصار: مدح و تاييد السفير البريطاني للبيشمركة و نطاوله على الحشد الشعبي الشجاع المبارك متوقع لانه سليل الاستعمار البريطاني.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close