لجنة المناطق الكوردستانية النيابية : كل مايحدث من انتهاكات في هذه المناطق من تداعيات خيانة 16 أكتوبر

أكدت رئيسة لجنة المناطق الكوردستانية خارج إدارة إقليم كوردستان، أو ماتسمى بـ(المتنازع عليها) في برلمان كوردستان ، اليوم الأربعاء ، ان كل مايحدث من انتهاكات في هذه المناطق هي من تداعيات خيانة 16 أكتوبر ، مشدداً على ان الحل للمشاكل القائمة هناك يكمن في وحدة الأطراف والأحزاب الكوردستانية.

جوان روژبیانی ، قالت  ان “من تداعيات خيانة 16 أكتوبر 2017 وغياب وحدة صف الأطراف الكوردستانية ، هي مانراه اليوم في المناطق الكوردستانية من انتهاكات من قبل الميليشيات التي تسرح وتمرح فيها خاصة في محافظة كركوك والمناطق التابعة لها ، ومنها قرى ناحية سرگران ” ، مشيرة الى ان ” من غير المنطقي ان يتصدى حزب معين لوحده للمسؤولية ويضحي من اجل الأرض والشعب فيما حزب آخر لايلتفت الى كل ذلك ويتفق مع قوات وميليشيات ويسمح لها بالمجىء الى تلك المناطق ” ، مردفة بالقول ” النتيجة ستكون مانراها اليوم ” .

روژبیانی أكدت ان “كركوك تحكمها إدارة مفروضة على المدينة تدعم سياسة التعريب والتغيير الديموغرافي وعودة العرب الوافدين ، وكل القوات غير الشرعية المتواجدة في هذه المدينة والتي تدعي أنها حامية لها ، تعادي المكون الكوردي وتحاول النيل منه “.

رئيسة لجنة المناطق الكوردستانية خارج إدارة إقليم كوردستان، في برلمان كوردستان ، شددت على انه ” من اجل التصدي للتعريب ومنع الاضطهاد والظلم الذي يتعرض له الكورد في كركوك ، من الضروري التوصل وبأسرع مايمكن الى اتفاق أمني بين الحكومتين الاتحادية وإقليم كوردستان بخصوص المناطق الكوردستانية خارج إدارة الاقليم وإعادة تطبيع الأوضاع فيها، وسحب جميع القوات غير القانونية وغير الشرعية التي تم جلبها إلى المنطقة بعد 16 أكتوبر 2017، كما من الضروري ان توحد الأحزاب الكوردستانية صفوفها” ، مردفة ان ” الحل والسبيل الوحيد لعودة المناطق الكوردستانية هو وحدة الموقف والصف الكوردي “.

مشيرة الى أن أهالي المناطق الكوردستانية خارج إدارة الإقليم، يعولون فقط على اتفاق البيشمركة والجيش العراقي لحماية مناطقهم، وأضافت “إن وجود أي مسلحين أو قوات أخرى في المنطقة يعد غير شرعي، حيث أن القوات التي جاءت إلى كركوك بعد خيانة 16 أكتوبر / تشرين الأول 2017 ألحقت الأذى بالمواطنين واحتلت المنطقة”.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close