سبهان العراق يحاول ان يحجب الإرهاب بغربال

سبهان العراق يحاول ان يحجب الإرهاب بغربال
احمد كاظم
سبهان العراق يحاول التغطية على الإرهاب الخليجي الوهابي بقيادة السعودية و الحروب الامريكية المدمرة بغربال بالرغم من الحقائق التالية:
أولا: الأمير بن سلمان اعترف على اشهر قناة إعلامية بالعالم سي ان ان مملكته جنّدت و موّلت و صدّرت المنظمات الإرهابية القاعدة و طالبان و داعش بناء على طلب أمريكا.
ثانبا: جورج بوش الابن اعترف علانية ان حربه على العراق بحجة أسلحة الدمار الشامل كانت غبر مبررة لعدم وجود أسلحة دمار شامل أي انه اعترف بكذبه.
ثالثا: الرئيس السابق أوباما اعترف علانية انه احتضن داعش لنشر الإرهاب في الشرق الأوسط بدلا من التدخل العسكري المباشر (لحماية اوراح الجنود الامريكان),
رابعا: وزيرة أوباما هيلاري كلنتون اعترفت بمذكراتها ان أمريكا أدخلت داعش للشرق الاورسط.
خامسا: الرئيس السابق ترامب اكد ان أوباما احتضن داعش و انتقده بسبب ذلك.
ملاحظة: الشرع و القانون يؤكدان ان الأعتراف بالذنب هو سيّد الأدلة و مع ذلك سبهان العراق يحاول تبرئة الخليج الوهابي و أمريكا من الحروب المدمرة و الإرهاب المدمر في الشرق الأوسط لغاية في نفس يعقوب و ما ذكر آخر رد عليه.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here