العراق.. اعتقال “فرقة الموت” المسؤولة عن “اغتيالات الناشطين”

ريهام يعقوب.. إحدى ضحايا عمليات اغتيال الناشطين في العراق

أعلن رئيس الوزراء العراقي، مصطفى الكاظمي، يوم الاثنين، اعتقال “فرقة الموت” المسؤولة عن تنفيذ العديد من عمليات الاغتيال ضد صحفيين وناشطين وسياسيين في محافظة البصرة.

وأوضح مصطفى الكاظمي في تغريده له على تويتر، أن عملية إلقاء القبض على هذه الفرقة “ستكشف العديد من عمليات الاغتيال التي روعت سكان البصرة”.

وأكد رئيس وزراء العراق، أن محاكمة هذه المجموعة ستكون “علنية”.

وفي أغسطس الماضي، تعهد الكاظمي بمعاقبة قاتلي النشطاء في العراق، مؤكدا أنه سيجعل منهم “عنوانا للعدالة”.

وأضاف حينها أن “جماعات خارجة عن القانون تحاول منذ فترة ترهيب أهل البصرة، وهي تشكل تهديدا لهم ولجميع العراقيين”، مؤكدا أن البصرة “مهمة لدينا ولا نقبل بالإخفاقات في حماية أمنها”.

وشدد على أن “السلاح المنفلت والمشكلات العشائرية غير مقبولة، ويجب أن يكون هناك عمل استباقي، فالتجاوز وخرق القانون والجريمة لا يمكن أن التعامل معها بشكل عابر”.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close