تعويذة

تعويذة

بقلم: شاكر فريد حسن

كوني وردة

تنبتُ وتزهرُ

في قلبي

كوني شمعة

تضيئ سماء

عمري

كوني عشقي

الأبدي

في عيد الحُبّ

قولي أحبّكَ

يا مَنْ تتربعين

على عرش فؤادي

فأنتِ الأنفاس

أشم عطرها

وأنتِ رسول الشعر

والهوى

المتدفق نبضًا

سحابًا

شوقًا

وعشقًا

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close