أم تحرق طفلها بعد أن أخبر زوجها بأنها التقت بعشيقها السري

اعتقلت السلطات الروسية، امرأة اقدمت على قتل ابنها حرقا بعد أن أخبر زوجها بأنها التقت بعشيقها السري.

وبحسب التقارير فأن أناستازيا باولينا (31 عاما) وهي موظفة صرافة، صبت الوقود في فم ابنها البالغ من العمر 8 أعوام، قبل أن تشعل به النيران، بعد أن أخبر زوجها بأنها التقت بعشيقها السري.

وبعد شجار مع ابنها أندريه، اقتادته إلى الفناء، وصبت الوقود في فمه وأشعلت به النيران بطريقة وحشية، وفقا لصحيفة “الميرور” البريطانية.

ووفقا لشقيقته ناتاشا (12 عاما)، فإن الطفل المذعور كان منهمكا بالبكاء عندما صبت الوقود في فمه، قبل أن تقول له أمه: “سنرى كيف ستحترق”.

وبعد إحراقه، اتصلت الأم “النادمة” بسيارة إسعاف وحاولت إخماد النار، لكن أندريه توفي متأثرا بحروقه بعدها بيومين.

وتواجه باولينا عقوبة سجن محتملة تصل إلى 20 عاما بالسجن، بسبب جريمتها الشنيعة، التي تسببت بحروق بنسبة 45 بالمئة في جسد الطفل الصغير.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
, ,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close